رسالة اليمن الى العالم

فعالية توعوية لمدرسة تحفيظ القرآن الكريم بصنعاء بذكرى المولد النبوي

يمانيون../
نُظمت بصنعاء اليوم فعالية توعوية بذكرى المولد النبوي الشريف على صاحبها أفضل الصلاة وأزكى التسليم، نظمتها مدرسة تعليم وتحفيظ القرآن الكريم بالأمانة بالتنسيق مع وزارة الإرشاد وشؤون الحج والعمرة.

وفي الفعالية تحدث وكيل قطاع تعليم القرآن الكريم بوزارة الإرشاد محمد علي مانع، عن أهمية إحياء ذكرى المولد النبوي التي تجسد القيم والأخلاق الحميدة التي تحلى بها الرسول الأكرم صلى الله عليه وآله وسلم.

وأشار إلى أن احياء هذه المناسبة الدينية الجليلة، إحياء للدين الإسلامي ومعالمه .. لافتاً إلى ضرورة التفاعل مع الفعاليات المكرسة للاحتفال بهذه الذكرى من أمسيات وندوات ومحاضرات وتجسيدها على الواقع.

وقال” إن الشعب اليمني يُحيي هذه المناسبة والوطن يتعرض لعدوان وحصار ونهب لثرواته وكل مقوماته من قبل دول العدوان الأمريكي السعودي الإماراتي التي تسعى لاحتلاله ونهب خيراته”.

ولفت الوكيل مانع إلى أن الهدف من إحياء هذه المناسبة، الاعتراف بنعمة الرسول الذي أرسله الله رحمة للعالمين والتصدي للمحاولات الشيطانية من قبل الأعداء الذين يستهدفون النبي الكريم من خلال نشر الرسوم المسيئة بحق شخصية عظيمة لأمة الإسلام.

وجدد الولاء والعهد بالمضي على نهج الرسول الكريم وسيرته العطرة والتذكير للجميع بأن النبي الكريم هو الأسوة الحسنة التي ينبغي الاقتداء به وسيرته النيرة.

قد يعجبك ايضا