Herelllllan
herelllllan2

ورشة عمل بمجلس الشورى حول المبادرات المجتمعية ودور المجلس في تنفيذها

يمانيون../
عُقدت في مجلس الشورى، اليوم الأربعاء، ورشة عمل حول أهمية المبادرات المجتمعية ودور مجلس الشورى في تنفيذها.
هدفت الورشة، التي نظمها المجلس بالتنسيق مع مؤسسة بنيان التنموية، إلى تعريف أعضاء مجلس الشورى بأهمية المشاركة في تفعيل دور المجتمع بأهمية المبادرات، وتحفيزه لابتكار الحلول، بما يسهم في إيجاد تنمية محلية بجهود ذاتية.
وفي افتتاح الورشة، اعتبر رئيس المجلس، محمد حسين العيدروس، الورشة تدشيناً لمرحلة جديدة من العمل والنشاط المجتمعي لأعضاء المجلس، مشيرا إلى أن التحدّيات الناجمة عن العدوان والحصار على اليمن، خلال الثماني السنوات الماضية، وتسببه في تدمير البنية التحتية وإيقاف التنمية، يحتم على الجميع الإسهام في حشد الطاقات وتحفيز المجتمع نحو الإنتاج والتنمية المحلية.
وقال العيدروس: “وضعت القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى الزراعة ضمن أولويات المرحلة، باعتبارها عنصراً أساسياً لتحقيق الاكتفاء الذاتي، ما يستدعي المضي لتحقيق تلك الموجّهات وتنفيذ مضامين مشروع اللجنة المجتمعية بالمجلس، لتشجيع المجتمع على المبادرات”.
ولفت إلى حرص المجلس على التنسيق مع مؤسسة بنيان التنموية لتنظيم مثل هذه الورش التعريفية بنشاط المؤسسة للاستفادة من تجاربها والخروج بتصوّرات وخطط تساعد على تنفيذ حملة توعوية بالشراكة مع فرسان التنمية والسلطات المحلية.
وحثّ العيدروس على استيعاب مضامين الورشة للخروج ببرنامج وآلية تنفيذية للحملة، التي ستستهدف في المقام الأول المجتمع بأهمية التوسع في زراعة الحبوب من خلال إنشاء حواجز مائية والاستغلال الأمثل لمياه الأمطار في الزراعة.
بدوره، أكد نائب رئيس المجلس – رئيس اللجنة المجتمعية في المجلس، محمد الدرة، أهمية البرنامج التدريبي الذي تنفذه المؤسسة لتأهيل فرسان التنمية والمساهمة في تفعيل دور المجتمع تنموياً.
وأشار إلى أهمية تضافر الجهود لإحداث قفزة نوعية في المشاركة المجتمعية والمساهمة في تحقيق أهداف الثورة الزراعية لتحقيق الأمن الغذائي وصولاً إلى الاكتفاء الذاتي، مؤكداً حرص مجلس الشورى على التنسيق مع مؤسسة بنيان للاستفادة من تجربتها في مجال العمل المجتمعي.
وأشاد الدرة بالإنجازات التـي حققتها المؤسسة فـي مختلف مجالات العمل المجتمعي، والتأهيل والتدريب منذ إنشائها وانطلاق نشاطها وفق رؤية يمنية إيمانية أصيلة، منوهاً بجهود المؤسسة في تحقيق العدالة الاجتماعية والتنمية المستدامة.
من جانبه، أشار المدير التنفيذي لمؤسسة بنيان التنموية، الدكتور محمد المداني، إلى دور المؤسسة في تحقيق التنمية من خلال العمل في القطاع الزراعي منذ أكثر من خمس سنوات.
ولفت المداني إلى أن المؤسسة رأت في مجلس الشورى إحدى الجبهات التي باستطاعتها قيادة العمل التنموي بحكم الارتباط الوثيق لأعضاء المجلس بالمجتمع، مبيناً أن المؤسسة استطاعت -خلال الفترة الماضية- تدريب أكثر من 15 ألف فارس تنمية وتحريكهم في العمل المجتمعي.
وأوضح أن المؤسسة تبنّت في إطار برامجها التدريبية أُسسا حّفزت فرسان التنمية على العمل المجتمعي وحوّلت التنمية في عدد من المديريات والمحافظات إلى عمل تطوعي، مؤكدا أن برامج المؤسسة استهدفت تحفيز الشباب وتحويل توجّهاتهم من باحثين عن فرص للعمل بعد تخرجهم من الجامعات إلى فرسان تنمية.
تخلل الورشة عرض تجارب ميدانية لعدد من المبادرات المجتمعية الناجحة، كما أُثريت الورشة بنقاشات أكدت أهمية العمل الجماعي لتحفيز المجتمع وتحرّكه ليكون عنصراً فاعلاً في تحقيق التنمية المستدامة.

قد يعجبك ايضا