Herelllllan
herelllllan2

الحوثي يشرف على إنها قضية قتل بذمار

يمانيون../
أشرف عضو المجلس السياسي الأعلى، محمد علي الحوثي، اليوم السبت، على صلح أنهى قضية قتل بين أبناء عزلتي القحصة بمديرية عتمة وعنبان في مديرية المنار بمحافظة ذمار استمرت 40 عاما، وراح ضحيتها ستة أشخاص وعشرات الجرحى وتدمير منازل ومبان عامة ونزوح عدد من الأسر.

وفي لقاء قبلي تقدّمه عضو المجلس السياسي الأعلى الحوثي ومستشار المجلس السياسي الأعلى، محمد حسين المقدشي، ورئيس محكمة عتمة القاضي، محمد الشجاع، ومدير أمن المحافظة، العميد أحمد الشرفي، ومسئول التعبئة العامة، أحمد الضوراني، أعلن الشيخ عبد الوهاب الجهمي والعميد، إسماعيل الشريفي، عن آل الجهمي وأبناء القحصة ومشايخ عتمة، والشيخ نايف العرشي، عن آل العرشي، وأبناء عنبان بالمنار، التصالح والتنازل في كل ما خلفه النزاع بين الطرفين وطي صفحة الماضي بالعفو الشامل.

وأوضحوا أن العفو يأتي إرضاء لله تعالى وتشريفًا للحاضرين، واستجابة لدعوة قائد الثورة السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي في حل القضايا المجتمعية وتعزيز وحدة الصف في مواجهة العدوان.

وخلال اللقاء، أشاد عضو المجلس السياسي الأعلى الحوثي، بمواقف آل الجهمي وآل العرشي في التسامح والعفو، وبجهود كل من أسهموا في إنهاء القضية، مبينًا أن هذه المواقف تجسد شهامة وأصالة قبائل اليمن.

ودعا آل الجهمي وآل العرشي إلى تعزيز روابط الإخاء وقيم الوفاء والمحبة وتجنب الشحناء، والإلتزام بالصلح فيما بينهم.

وبين أن العدو يعمل على استهداف النسيج الاجتماعي وإثارة الفتن والصراعات بين أبناء المجتمع بعد أن فشل في حربه العدوانية العسكرية.

وحث محمد علي الحوثي، على تضافر الجهود وتعاون الجميع في إصلاح ذات البين وحل القضايا المجتمعية وتوحيد الصفوف والتفرغ لمواجهة العدوان.

من جانبه، نوه مستشار المجلس السياسي الأعلى المقدشي، بدور عضو المجلس السياسي الأعلى الحوثي ومساعيه الحثيثة في حل القضايا المجتمعية وتعزيز تماسك الجبهة الداخلية في مواجهة العدوان.

وثمن مواقف طرفي القضية من آل الجهمي وآل العرشي في إيثار التآخي والتسامح والعفو لوجه الله تعالى، وجهود كل من أسهموا في الوصول للصلح.

ودعا المستشار المقدشي، قبائل ذمار وكافة قبائل اليمن للاقتداء بمثل هذه المواقف والسير في نهج التصالح والتسامح وإنهاء الثارات والنزاعات والتوجه لحل القضايا المجتمعية والتلاحم لمواجهة العدو الخارجي.

بدورهم، أشاد الحاضرون بعفو آل الجهمي وآل العرشي والذي يجسد قيم التسامح وأصالة القبيلة اليمنية.

حضر اللقاء، مديرو البحث الجنائي، العقيد محمد الخطيب، وقائد فرع قوات النجدة ،العقيد عصام الغيلي ، ومديريات عتمة، عبدالمؤمن الجرموزي، والمنار،عبدالولي السبلاني، وجبل الشرق، ناجي صبر، وعدد من قيادات السلطة المحلية والتنفيذية ومكتب التعبئة ومشائخ ووجهاء من المديريتين.

قد يعجبك ايضا