Herelllllan
herelllllan2

وردنا لتو.. صنعاء تضع 3 شروط للسلام وتحذر من المماطلة

وردنا لتو.. صنعاء تضع 3 شروط للسلام وتحذر من المماطلة

أكد وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي في العرض العسكري ، اليوم الخميس، بمناسبة العيد التاسع لثورة الـ21 من سبتمبر أنه لا سلام دون إنهاء العدوان ورفع الحصار ورحيل القوات الأجنبية ولا سلام دون تحقيق مطالب شعبنا.

وأكد وزير الدفاع الجهوزية لخوض المعارك دفاعا عن الوطن والشعب في حال لم يلتزم العدوان بمتطلبات السلام المشرف الذي يحقق تطلعات شعبنا المشروعة والمحقة والعادلة.

وقال وزير الدفاع : سنضاعف مستوى جاهزيتنا القتالية خلال الأسابيع والأشهر المقبلة ضمن الاستجابة العملية والمسؤولة للتعامل الحازم والرادع مع أي تطورات.. موضحا أن شعبنا يؤمن بأن السلام لم ولن يتحقق إلا بفرض معادلات عسكرية رادعة تجبر العدو على الخضوع لكافة المطالب المشروعة والعادلة.

وأكد أن على الغزاة والمحتلين إدراك أننا لن نقبل بتواجدهم في أراضينا وإلا فسيكونون على موعد مع براكين الغضب اليمني، وأضاف “جزرنا وبحارنا ومضيق باب المندب ستكون لليمن كلمتها المسموعة فيها شاء من شاء وابى من ابى”.

وأوضح وزير الدفاع أن قائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي قادر على قيادة الأمة في المرحلة القادمة سلمًا كانت أو حربًا.. مؤكدا أن اليمن ركيزة للاستقرار الإقليمي والدولي فالاستقرار في اليمن يخدم المنطقة، وحصار اليمنيين ونهب ثرواتهم سيكون له تبعات على مستوى المنطقة والعالم.

وجدد التأكيد أن على حكام تحالف العدوان ألا ينخدعوا بالكيان الصهيوني وأن يتلقفوا مبادرات القيادة اليمنية في صنعاء.

وحيا وزير الدفاع اللواء الركن محمد ناصر العاطفي نضال إخوتنا في المحافظات المحتلة ضد الاحتلال الأجنبي، مؤكدا الوقوف إلى جانبهم حتى تحرير كل شبر محتل من أرضنا.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com