Herelllllan
herelllllan2

صلح قبلي ينهي قضية قتل بالجراحي

نجحت وساطة قبلية قادها محافظ الحديدة محمد عياش قحيم، ووكيل أول المحافظة أحمد البشري ووكيل المحافظة محمد حليصي، اليوم السبت، في إنهاء قضية قتل بين آل الشامي وآل الحندج بمديرية الجراحي.

وخلال الصلح، الذي حضره عضو مجلس النواب منصور واصل ووكيل المحافظة المساعد مطهر الهادي، أعلن أولياء دم المجني عليه عبدالمؤمن الشامي العفو عن الجاني ناصر محمد عبدالله حندج، لوجه الله وتشريفا للحاضرين وتلبية لدعوة قائد الثورة السيد عبدالملك الحوثي، في إصلاح ذات البين.
وأشاد المحافظ قحيم، بموقف آل الشامي في عفوهم عن الجاني والتنازل عن القضية ترسيخاً لقيم التسامح والحرص على إصلاح ذات البين والاستجابة لدعوة قائد الثورة في معالجة القضايا المجتمعية.
وأكد أن القبيلة اليمنية، تتوج انتصاراتها اليوم على مخططات ومؤامرات أعداء اليمن، بجمع الشمل والتسامي عن الخلافات والجراح والاستجابة لمبادرات حل القضايا المجتمعية ومعالجة قضايا الثارات بما يسهم في تعزيز وحدة الصف الداخلي.
من جانبه نوه الوكيل البشري، بالتفاف أبناء المجتمع وتكاتفهم في معالجة القضايا والخلافات البينية وتعزيز الوعي تجاه ما يُحاك ضد اليمن من مؤامرات تستهدف تمزيق نسيجه المجتمعي، معتبراً حل القضية وغيرها من القضايا انتصاراً للم شمل القبيلة اليمنية في مواجهة أعداء اليمن.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com