رسالة اليمن الى العالم

”أطباء بلا حدود” تحذر من تحول الأوضاع باليمن إلى كارثة إنسانية

 

متابعات:

وصفت رئيسة بعثة منظمة (أطباء بلا حدود) في اليمن ماري إليزابيث إينجريس الوضع في العديد من المناطق اليمنية بـ “الكارثي” خصوصاً في مجال الصحة .. محذرة من تحول الأوضاع الى كارثة إنسانية.

وقالت إينجريس في حوار مع صحيفة (لوبزرفاتور) الفرنسية نشرته اليوم الخميس، ان عدداً كبيراً من الجرحى في اليمن لا يجدون مكاناً لتلقي العلاج، فضلاً عن وجود العديد من النساء الحوامل اللاتي لا يجدن مكان للوضع.

وأكدت المسئولة الدولية ان العديد من منظمات الاغاثة تجد صعوبة في مواصلة عملها وايصال الأدوية لمن يعانون من أمراض مزمنة في الاماكن التي تشهد قصفاً جوياً مكثفاً.

وأشارت الى الصعوبات التي يواجهها اليمنيون بسبب القصف وإعمال العنف ونقص الوقود والمواد الغذائية والمياه والأدوية .. مؤكدة بانه بات من الصعب الحصول على الغذاء والمساعدات الطبية والغذاء والماء في مختلف مناطق اليمن.

ودعت رئيسة بعثة (أطباء بلا حدود) الى إيجاد مساحة تسمح لطائرات المنظمة بالهبوط في اليمن لنقل المعدات والمساعدات الطبية .

وقالت “ان مدرج مطار صنعاء كان وسيلتنا الوحيدة لإرسال الأدوية إلى صنعاء وشمال اليمن، حيث نعاني من نقص حاد في الموارد البشرية، فهناك منظمتان فقط تعملان في اليمن وهما أطباء بلاحدود والصليب الأحمر الدولي”.

ولفتت إينجريس الى ما تعانيه منظمة (اطباء بلا حدود) ايضاً من نقص في الوقود والكهرباء والماء الصالح للشرب ، فضلاً الى قلق المنظمة من احتمال تفشي الأوبئة في المناطق التي تعاني ذلك.

وختمت المسئولة الدولية بالتأكيد على انه “إذا ما استمر الوضع بلا ماء أو غذاء أو دواء سيتحول بطبيعة الحال إلى كارثة إنسانية”.

قد يعجبك ايضا