Herelllllan
herelllllan2

14 حزب وتنظيم سياسي يمني يُعلنون موقفهم من حوار الرياض (بيان)

أصدرت أحزاب ومكونات سياسية يمنية بياناً هاماً أدانت فية التدخلات الخارجية السافرة من قبل العدو السعودي في الشؤون اليمنية مؤكدة رفضها لأيّ إملاءات أجنبية .

 

البيان الصادر عن 14 حزب وتنظيم سياسي أكد إنّ ما يسمى بمؤتمر الرياض المزعوم لا يمثل الشعب اليمني بأي حالٍ من الأحوال أو شكلٍ من الأشكال ومعتبراً أنه تجديداً للعداء الناتج عن الحقد الدفين وتنفيذاً لرغبات أعداء الوطن والأمة وترسيخاً لمبدأ الخيانة والعمالة ضد الشعب اليمني ولمصلحة العدو الأجنبي.

 

وشدد البيان على انَّ المكونات السياسية الموجودة على تراب هذا الوطن هي من تمتلك الشرعية الحقيقية في تقرير مصير الشعب وهي صاحبة الحق في اتخاذ القرارات المناسبة لتحديد مستقبل البلد وأمنه واستقراره ، مرحباً بأي مساعي لأجراء حوار “يمني يمني” بعيداً عن تدخلات حلف الشر المعتدي ومن تعامل معه.

 

وأكدت الأحزاب السياسية على محاكمة كل من تورط أو شارك أو ساهم في العدوان على الشعب اليمني وانتهاك سيادته وسيتم ملاحقتهم من قبل القضاء اليمني وإنَّ يد العدالةِ ستطالهم عاجلاً ام آجلاً.

 

وناشدت الأحزاب والتنظيمات السياسية قيادة الثورة باستكمال الخطوات الثورية والإسراع في اصدار قرارات ثورية قوية توقف المعتدي ومن يتعاون معه عند حده.

 

الأحزاب السياسية دعت في بيانها الأمم المتحدة لتحمل مسئوليتها في وقف العدوان والحصار الخانق الذي تجاوز وتعدى كل الأعراف والمواثيق الدولية، ونشدد على ان الدفاع عن الأرض والعرض حقٌ مشروع تكفلهُ وتقرهُ كل الشرائع والقوانين والمواثيق الدولية.

 

كما دعت كل المنظمات الحقوقية الدولية لتحمل مسئوليتها وتشكيل لجان تحقيق دولية والنزول ميدانياً لكشف حقيقة ما جرى من تدميرٍ وإبادةٍ جماعيةٍ وجرائم حرب لم يسبق لها مثيل لإظهارها للعالم اجمع.

 

نص البيان الصادر عن اجتماع الأحزاب والمكونات السياسية :

بعد ان فشِّل تحالف قرن الشيطان السعودي الأميركي في تركيع وإذلال شعبنا اليمني العظيم من خلال اعتداءاته البربرية الغاشمة والظالمة واستهدافه لكل جميلٍ ومقدس لدى اليمنيين بما فيها المساجد والأبنية التاريخية والأثرية وحتى أضرحة وقبور الموتى وارتكابه لأبشع الجرائم الوحشية بحق المدنيين من النساء والأطفال وهدم وتدمير المساكن والبنى التحتية لمؤسسات الدولة وحصاره الخانق جواً وبراً وبحراً بهدف تجويع وإبادة الحرث والنسل، إلا انهم وامام صمود وإباء وحكمة شعبنا العظيم فشلوا في تحقيق أي هدفٍ من اهداف عاصفتهم المزعومة .

 

وها هم اليوم يحاولون تلميع صورتهم القبيحة وستر عورتهم المفضوحة في محاولةٍ يائسةٍ وفاشلة للتدخل في شئوننا بإعادة انتاج خدامهم من الخونة والعملاء الذين ثار الشعب ضدهم رفضاً لطغيانهم وفسادهم وتسلطهم طيلة الفترة الماضية.

 

إننا اليوم وفي اجتماعنا هذا اذ نعبر عن استنكارنا ورفضنا الشديدين لأي املاءات او تدخلات سافرة من قبل العدو السعودي في شئوننا نؤكد على النقاط التالية:

 

اولاً: إنّ ما يسمى بمؤتمر الرياض المزعوم لا يمثل الشعب اليمني بأي حالٍ من الأحوال أو شكلٍ من الأشكال وإنما نعتبره تجديداً للعداء الناتج عن الحقد الدفين وتنفيذاً لرغبات أعداء الوطن والأمة وترسيخاً لمبدأ الخيانة والعمالة ضد الشعب اليمني ولمصلحة العدو الأجنبي.

 

ثانياً: اننا إذ نشدد على انَّ المكونات السياسية الموجودة على تراب هذا الوطن هي من تمتلك الشرعية الحقيقية في تقرير مصير الشعب وهي صاحبة الحق في اتخاذ القرارات المناسبة لتحديد مستقبل البلد وأمنه واستقراره ، نرحب بأي مساعي لأجراء حوار “يمني يمني” بعيداً عن تدخلات حلف الشر المعتدي ومن تعامل معه.

 

ثالثاً: نؤكد على انه سيتم محاكمة كل من تورط أو شارك أو ساهم في العدوان على الشعب اليمني وانتهاك سيادته وسيتم ملاحقتهم من قبل القضاء اليمني وإنَّ يد العدالةِ ستطالهم عاجلاً ام آجلاً.

 

رابعاً: يناشد المجتمعون قيادة الثورة باستكمال الخطوات الثورية والإسراع في اصدار قرارات ثورية قوية توقف المعتدي ومن يتعاون معه عند حده.

 

خامساً: ندعوا الأمم المتحدة لتحمل مسئوليتها في وقف العدوان والحصار الخانق الذي تجاوز وتعدى كل الأعراف والمواثيق الدولية، ونشدد على ان الدفاع عن الأرض والعرض حقٌ مشروع تكفلهُ وتقرهُ كل الشرائع والقوانين والمواثيق الدولية.

سادساً: ندعوا كل المنظمات الحقوقية الدولية لتحمل مسئوليتها وتشكيل لجان تحقيق دولية والنزول ميدانياً لكشف حقيقة ما جرى من تدميرٍ وإبادةٍ جماعيةٍ وجرائم حرب لم يسبق لها مثيل لإظهارها للعالم اجمع.

 

سابعاً: نحيي صمود وإباء شعبنا العظيم وابناء القوات المسلحة والأمن واللجان الشعبية والقبائل المبادرة الذين سجلوا أروع الملاحم في الدفاع والذود عن حمى الوطن لمواجهة اي مخاطر تستهدف أمن واستقرار شعبنا العزيز.

 

عاش اليمن حراً قوياً عزيزاً،،،

النصر للثورة والرحمة والخلود للشهداء الأبرار والشفاء للجرحى،،،

والخزي والعار والذلةُ والهوان للأعداء واذنابهم من العملاء والجبناء الأشرار،،،

صادر عن الأحزاب والمكونات السياسية التالية:

مجلس التلاحم الشعبي القبلي.

حزب المستقبل

التحالف الوطني لمواجهة العدوان.

حزب التحرير

قوى الحراك الجنوبي.

حزب الحرية التنموي.

حزب التصحيح الناصري.

حزب البعث العربي الاشتراكي

الحزب الديمقراطي الناصري.

حزب البعث العربي الاشتراكي.

حزب التصحيح الناصري.

حزب العمل الوطني.

حزب الربيع العربي.

حزب الوحدة الشعبية.

السبت بتاريخ الموافق: 17 مايو 2015 ميلادية.

قد يعجبك ايضا