رسالة اليمن الى العالم

فضيحة.. قناة العربية تحذف “تغريدة” الإعتراف باستهداف طالبات الشهيد الراعي بصنعاء

يمانيون – سارع القائمون على قناة العربية التابعة للعدوان الليلة الى حذف التغريدة التي سبق نشرها على صفحة القناة في موقع التغريد تويتر، وأعلنت فيها استهداف حي سعوان بعدة غارات خلفت مجزرة مروعة بحق الأهالي وطالبات مدرسة الشهيد الراعي.

يأتي هذا في حين أدنت الهيئة الاعلامية لأنصار الله قنوات واعلام العدوان المتورط والمتستر على كل هذه الجرائم بكل ما فيها من فضاعة، واستنكرت التعتيم الإعلامي الذي انتهجته معظم وسائل الإعلام العالمي خلال هذه الحرب الإجرامية على بلدنا.

واعتبرت الهيئة الاعلامية في بيان لها التعتيم عن هذه الجرائم مشاركة فيها وتشجيع على استمرارها وهي تتعارض مع كل مبادئ وقيم الإعلام.

وكانت وسائل اعلام دول العدوان قد أقرت واعترفت بجريمتهم الدموية اليوم الأحد في حي سعوان بالعاصمة صنعاء، ووصفت قناة الحدث مدرسة الطالبات المستهدفة بانها معسكر الشرطة العسكرية في محاولة بائسة للتنصل عن الجريمة وبهدف تضليل الرأي العام .

لكن وبعد ساعات من الجريمة وإنتشار صور الضحايا الذين بلغت حصيلتهم الأولية 13 قتيلاً من طالبات مدرسة الراعي للبنات في حي سعوان وأكثر من 83 جريحاً، لجأ التحالف كعادته إلى نفي مسؤوليته حيث قال ناطق التحالف العقيد تركي المالكي: أن قيادة القوات المشتركة تنفي أن يكون هناك أي استهداف داخل العاصمة صنعاء، أو أن تكون هناك أي عمليات عسكرية في المدينة اليوم (الأحد)”.

 

اعلان
قد يعجبك ايضا