رسالة اليمن الى العالم

وزارة الصحة العامة والسكان تدين مجزرة تحالف العدوان على سوق الرقو بمحافظة صعدة

يمانيون //

 

أقدم تحالف العدوان السعودي الأمريكي يومنا هذا الثلاثاء الموافق 24 ديسمبر 2019م بأستهداف سوق الرقو التجاري في مديرية منبة الحدودية بمحافظة صعدة نتج عن ذلك سقوط ( 17 قتيلا 5 منهم يمنيين والباقي مهاجرين افارقة) و جرح العشرات بينهم اطفالا ، وتضاف هذه المجزرة الى مئات المجازر التي أرتكبها العدوان منذ أنطلاق عدوانه على اليمن فجر ال26 من مارس 2015م .

إن وزارة الصحة العامة والسكان لتندد بأشد عبارات التنديد استمرار العدوان بإرتكاب هذه المجازر ضد ابناء اليمن والتي ترتكبها بصورة وحشية اجرامية غير آبهه بالقوانين السماوية والقوانين البشرية الإنسانية منها والقانونية بل تضربهن جميعا عرض الحائط عندما يتعلق الأمر بالدم اليمني ، والتي لا تهدف من خلال هذه المجازر الا رفع عدد القتلى والجرحى في حصيلة عدوانه ، وتؤكد الوزارة على أحقية اليمن وذوي الضحايا من الأفارقة في مقاضاة النظامين السعودي والإماراتي وبقية انظمة دول التحالف في المحاكم الدولية فجرائم الحرب هذه لن تسقط بالتقادم.

كما تستنكر الوزارة الصمت المستمر للمنظمات العالمية وعلى رأسها منظمة الأمم المتحدة امام هذه الجرائم التي يرتكبها العدوان والذي ادى هذا الصمت إلى استمرار التحالف في ارتكاب المزيد من الجرائم ، ونحمل الأمم المتحدة وبقية المنظمات والمجتمع الدولي الصامت المسئولية الأخلاقية والإنسانية لهذه الجرائم كونها شريكة فاعلة للعدوان بصمتها والذي يضلل هذا الصمت المجتمع الدولي فلا يدرك حقيقة ما يرتكبه العدوان من جرائم حرب وجرائم بحق الانسانية في اليمن منذ حوالي 5 أعوام وآخرها هذه المجزرة .

كما تدعو الوزارة كل احرار العالم بالتحرك الفعال والإيجابي لوضع حد لهذا العدوان بما يكفل الحرية والاستقلال لليمن أرضا وإنسانا وان يشمل هذا التحرك رفع ملفات الجرائم المرتكبة في اليمن الى المحاكم الدولية والوطنية في كل الدول وتشكيل عزلة دولية لقيادات هذه الأنظمة المجرمة كأقل إجراء ينفذ ضدهم مقابل ما أقترفوه من جرائم في اليمن أدت الى سقوط مئات الآلاف ما بين شهداء وجرحى وموتى بالجوع وبالأمراض وبالأوبئة التي ساهم في نشرها وبالحصار الذي أنهك الشعب نفسيا وأقتصاديا ومجتمعيا ، وإلا فالجميع مساهم في الوضع الذي أحدثه العدوان في اليمن ولن يرحم التاريخ كل من ساهم او تساهل او صمت امام هذه المأساة الأنسانية الأكبر في الأرض والتي يعيشها ابناء اليمن منذ انطلاق هذا العدوان وحتى اليوم .

صادر عن الناطق الرسمي بأسم وزارة الصحة العامة والسكان
الثلاثاء 24 ديسمبر 2019م
صنعاء – اليمن

قد يعجبك ايضا