رسالة اليمن الى العالم

الإعدام لستة أشخاص أدينوا بهذه الجريمة (تفاصيل)

يمانيون/ صنعاء

قضت محكمة همدان الابتدائية بمحافظة صنعاء اليوم الاثنين ، بالإعدام بحق ستة أدينوا بجريمة قتل لطف محمد علي صالح زياد، أحد ضباط إدارة أمن مديرية همدان، والشروع في قتل اثنين آخرين.

وقضت المحكمة في جلستها برئاسة القاضي ياسر السماوي وبحضور وكيل النيابة القاضي مطهر الجمرة وعضو النيابة عبدالله خليل، بإدانة يحيى حزام صالح الجائفي، وصدام يحيى أحمد معوضة، وحازم حزام صالح الجائفي، ورمزي حزام صالح الجائفي وهشام محسن علي المطري، وسلطان على حمود الجائفي، بجريمة قتل المجني عليه لطف محمد على صالح زياد عمدا وعدوانا بالمباشرة والتمالؤ، ومعاقبتهم بالإعدام قصاصا رميا بالرصاص.

كما قضى الحكم، بإدانة سامي على محمد الجائفي بجريمة تقديم المساعدة للمدانين المذكورين في البند الأول من الحكم، ومعاقبته بالحبس مدة خمس سنوات تبدأ من تاريخ القبض عليه.

وقضى الحكم بإدانة على يحيى صالح الأسد، بتقديم المساعدة المنسوبة إليه في قرار الاتهام والاكتفاء بمدة الحبس التي قضاها في السجن.

وشمل الحكم إدانة صدام معوضة وحازم الجائفي أيضا بجريمة الشروع في القتل المنسوبة إليهما في قرار الاتهام.

وأقرت المحكمة إلزام المدانين المذكورين في البند الأول بالتضامن بدفع مبلغ عشرة ملايين ريال لأولياء دم المجني عليه وتعويض عن الأضرار شاملا مصاريف التقاضي.

كما أقرت إلزام المدانين صدام معوضة وحازم الجائفي بالتضامن بدفع مبلغ سبعة ملايين و483 ألف ريال لصدام يحيى عبدالله طاهر، أروش الجنايات وتعويض عن الأضرار المادية شاملا مصاريف التقاضي، ودفع أربعة ملايين و489 ألف ريال لأحمد أحمد سعد الريدة، أروش الجنايات وتعويض عن الأضرار المادية شاملا مصاريف التقاضي، وأقرت المحكمة براءة أربعة متهمين لعدم كفاية الأدلة.

وكانت النيابة وجهت للمدانين تهمة قيامهم بتاريخ 17 يونيو 2020م، بالقتل عمدا بالمباشرة والتمالؤ نفسا مسلمة معصومة الدم هو حي المجني عليه لطف محمد علي زياد.

قد يعجبك ايضا