رسالة اليمن الى العالم

تدشين المرحلة الثالثة للثورة الزراعية في محافظة ذمار

يمانيون../

نظّم مكتب الزراعة والري في محافظة ذمار وجامعة ذمار والجمعيات التعاونية في المحافظة لقاء تشاورياً لتنفيذ أولويات المرحلة الثالثة للثورة الزراعية.

وفي اللقاء، الذي أقيم بالتعاون مع وزارة الإدارة المحلية والاتحاد التعاوني الزراعي والمؤسسة العامة لتنمية وإنتاج الحبوب ومؤسسة بنيان التنموية بإشراف اللجنة الزراعية والسمكية العليا، أكد محافظ ذمار، محمد البخيتي، ونائب وزير الزراعة والري، الدكتور رضوان الرباعي، على أهمية دور الإرشاد الزراعي في رفع الوعي وتبادل الخبرات لتمكين المجتمع وتحسين الإنتاج الزراعي وتحقيق أهداف الثورة الزراعية.

وأشارا إلى الموارد الطبيعية والبشرية والفرص الاستثمارية، والدور المعوّل على الجمعيات التعاونية في التنمية الزراعية.

وأكدا مساندة السلطة المحلية والوزارة لأنشطة العمل التعاوني الزراعي وفقاً للإمكانيات المتاحة.

وتطرقا إلى الأوضاع خلال المرحلة الراهنة، وأهمية مواكبة توجهات الدولة في النهوض بواقع القطاع الزراعي.. حاثين على التنسيق بين الجهات المعنية، وتحفيز المجتمع لحشد الجهود والطاقات للتوسّع في المساحات الزراعية، ورفع إنتاج المحاصيل بما يسهم في تعزيز الأمن الغذائي وصولا إلى الاكتفاء الذاتي.

فيما أوضح وكيل وزارة الإدارة المحلية، عمار الهارب، والقائم بأعمال رئيس الاتحاد التعاوني الزراعي، مبارك القيلي، أن من أولويات المرحلة الثالثة سد الفجوة الغذائية.. لافتين إلى أهمية دور القطاع الخاص في الاستثمار الزراعي من خلال أنشطة الزراعة التعاقدية وتوفير المدخلات وتسويق المنتجات المحلية، والاتجاه نحو الصناعات التحويلية.

بدورهما، أكد نائب رئيس جامعة ذمار، الدكتور عادل العنسي، ومدير مكتب الزراعة والري، الدكتور عادل عمر، أهمية تشجيع المزارعين، وتوفير المدخلات والبذور وتسويق منتجاتهم، ودعم مبادرات إنشاء وصيانة الحواجز المائية.

من جانبه، أشار المدير التنفيذي لمؤسسة بنيان التنموية، المهندس محمد المداني، إلى تدريب أكثر من 50 مرشداً زراعياً من طلاب كليات ومعاهد الزراعة والطب البيطري، وعقد ورش مشتركة للطلاب المتطوّعين مع مدراء مكاتب الزراعة والمرشدين الزراعيين الأساسيين، وتشكيل حوالي 245 مدرسة حقلية على مستوى عُزل مديريات 13 محافظة.

حضر اللقاء ممثل المؤسسة العامة لتنمية وإنتاج الحبوب، يحيى القدمي، وأعضاء الهيئات الإدارية والإدارات التنفيذية للجمعيات التعاونية، وشخصيات اجتماعية.

قد يعجبك ايضا