رسالة اليمن الى العالم

فعاليات خطابية في معين بالأمانة بالمولد النبوي وثورة 21 سبتمبر

يمانيون../
نظم أبناء حارتي الرسالة والسد بحي السنينة الجنوبية في مديرية معين بأمانة العاصمة، اليوم، فعالية احتفاء بذكرى المولد النبوي الشريف، وثورة 21 سبتمبر.

وفي الفعالية أوضح وكيلا وزارة الإرشاد صالح الخولاني والأمانة المساعد سامي شرف الدين، أن إحياء المولد النبوي بهذا الزخم الكبير، من المواقف التي تغيظ أعداء الله وتعكس مكانة وعظمة رسول الله في نفوس أبناء اليمن الذين ناصروه منذ فجر الإسلام.

وأشارا إلى أن احتفالات اليمنيين بمولد النور يعد شكراً لله على نعمة الهداية للإسلام، مؤكدين ضرورة تصحيح المفاهيم والثقافات المغلوطة التي حاولت التقليل من مكانة النبي الأعظم وتحريم الاحتفال بمولده وإظهار محبته، ومواصلة ثورة 21 سبتمبر وتحقيق كل أهدافها.

ودعا الخولاني وشرف الدين، إلى الحشد للاحتفالية المركزية التي ستقام بميدان السبعين لإحياء ذكرى المولد النبوي الشريف والإحتفال بالعيد الثامن لثورة 21 سبتمبر.

وأكدت كلمات الفعالية، أهمية إبراز مظاهر الفرح والإبتهاج بحلول ذكرى المولد النبوي الشريف وثورة 21 سبتمبر المجيدة، بما يليق بعظمة المناسبتين في قلوب اليمنيين.

وتخللت الفعالية بحضور عدد من القيادات محلية والتنفيذية والشخصيات الاجتماعية وجمع من أبناء المديرية، موشحات وابتهالات دينية وقصيدة شعرية.

فيما أكدت كلمات الفعاليات التي أقيمت في حارات الصافية شملان وباب العمري وجرل الثور والقدس بمذبح والمنظر بعصر والحصون، أهمية إحياء هذه المناسبة العظيمة لتوثيق الإرتباط بالنبي محمد صلوات الله عليه وعلى آله وسلم، والاقتداء بسيرته العطرة.

إلى ذلك عقد بمديرية بني الحارث لقاء للجان الحشد لفعاليات إحياء ذكرى المولد النبوي الشريف، أكد خلاله مدير المديرية حمد بن راكان، أهمية دور اللجان المجتمعية في التحشيد للفعاليات وإقامة الأمسيات الاحتفالية والاهتمام بتزيين الأحياء والحارات.

وحث على تكثيف الجهود بما يليق بمكانة وعظمة هادي البشرية محمد صلوات ربي وسلامه عليه وعلى آله، والتذكير بالرسالة المحمدية التي أنقذت البشرية وأخرجتها من الظلمات إلى النور.

قد يعجبك ايضا