Herelllllan
herelllllan2

تصعيد أمريكي على الجبهة البحرية وتحركات عسكرية مكثفة في البحر الأحمر وباب المندب

تصعيد أمريكي على الجبهة البحرية وتحركات عسكرية مكثفة في البحر الأحمر وباب المندب

يمانيون../

أكد مراقبون ان وتيرة الحرب الدعائية التي تشنها أمريكا لاستهداف اليمن، تحت مزاعم “تهريب الأسلحة”، ارتفعت بشكل ملحوظ مؤخراً، بهدف تبرير فرض سيطرتها، بالتزامن مع تكثيف تحركاتها العسكرية في البحر الأحمر، ومضيق باب المندب

وأكد المراقبون ان أمريكا مستمرة في توظيف دعاية “تهريب الأسلحة” لتبرير فرض سيطرتها على الممرات المائية في المنطقة وخُصُوصاً البحر الأحمر ومضيق باب المندب

مشيرين الى ان المحاولات الأمريكية لنشر دعاية “مكافحة تهريب الأسلحة” تأتي ضمن سلسلة مواقف وخطوات عدائية تكشف عن نوايا مبيتة للتصعيد على الجبهة البحرية، وتبرير تحركاتها قبالة السواحل اليمنية وفي باب المندب تحت مبرّر “مكافحة تهريب الأسلحة”.

وان الولايات المتحدة تعتبر الحرب الدعائية ركناً رئيسياً من سياساتها، ولا يمكن أن تخطو خطوة واحدة في أي اتجاه إلا وكانت “البروباغندا” أساس تحركها وممارساتها العدوانية وبسط هيمنتها على الدول

منوهين الى ان تواصل آلة “البروباغاندا” الأمريكية نشر مزاعم “تهريب الأسلحة” من أجل دفع الرأي العالم لقبول تواجدها العسكري قبالة السواحل اليمنية وفي باب المندب.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com