Herelllllan
herelllllan2

الاعلام الأمريكي يكشف صدق توقعاته بفشل العدوان على اليمن

كشف الاعلام الأمريكي صدق توقعاته بفشل العدوان الأمريكي البريطاني على اليمن.

وفي هذا السياق تنبأت مجلة “جاكوبين” الأمريكية، بأن الحرب التي تشنها الولايات المتحدة على اليمن ستنتهي بالفشل، ولن تنجح في وقف الحصار الذي تفرضه القوات المسلحة اليمنية في البحرين الأحمر والعربي  على  الكيان الصهيوني.

مشيرة إلى أن  اليمنيين حتى في  مناطق سيطرة العدوان  أصبحوا يؤيدون عمليات القوات المسلحة اليمنية الداعمة والمساندة لغزة ولمقاومتها  في البحر الأحمر.

ونشرت المجلة مطلع الأسبوع الجاري تقريرا بعنوان “الحرب الأمريكية غير المعلنة على اليمن ستنتهي بالفشل”، قالت فيه إن “الحكومة الأمريكية واصلت ضرباتها الجوية على اليمن بينما زعمت أنها ليست في حالة حرب، لكن من غير المرجح أن يتم ردع قوات صنعاء  فحتى اليمنيون الذين حملوا السلاح ضدهم في السابق أصبحوا يدعمون الآن الهجمات على السفن المتجهة إلى إسرائيل في البحر الأحمر”.

وذكر كاتب التقرير الذي عمل في مجال الإغاثة باليمن، أنه أجرى مقابلات مع مواطنين يمنيين عاديين للتعرف على رأيهم في الوضع، مشيرا إلى أن هذه المقابلات أكدت أن “تضامن اليمنيين مع الفلسطينيين قد بدأ بالفعل في تغيير قناعاتهم السياسية، وهو على عمق لا يمكن لأي عمل عسكري أمريكي أن يقلل منه.

وأوضح التقرير أن العديد من اليمنيين خاصة من الذين كانت لهم مواقف سابقة  يوافقون  الان على تحديهم لإسرائيل وحلفائها الغربيين”، مضيفا أن “العديد من اليمنيين الجنوبيين الذين شاركوا في حروب سابقة  يدعمون الآن الأعمال العسكرية لقوات صنعاء  في البحر الأحمر.

ونقل عن أحد العاملين الشباب في قطاع الخدمات في عدن قوله إن “السيد عبد الملك بدر الدين الحوثي، يمضي قدماً في اتخاذ الإجراءات اللازمة لدعم الشعب الفلسطيني، في حين لم يجرؤ أحد من أصحاب السعادة والسمو على أن يقول للعدو الصهيوني لا للعدوان على غزة أو حتى إدانة جرائم وانتهاكات الصهاينة.. إن السيد عبد الملك بدر الدين هو رجل القول والفعل وموقفه مشرف وشجاع”.

وقال التقرير إن “اليمنيين لا يحتاجون في عدن أو صنعاء للنظر أبعد من نوافذهم لمشاهدة أنقاض المباني التي قصفت بالأسلحة الغربية”.

وأضاف أن “محاولات الولايات المتحدة لتشكيل تحالف ضد اليمن مليئة بالتعقيدات بالفعل، ولا تبدو حليفتاها في الخليج، الإمارات والسعودية، حريصتين على دعم الحملة الأمريكية علناً، لأن خوض حرب نيابة عن إسرائيل هو اقتراح غير جذاب على الإطلاق، لقد تعلموا أيضًا ما تعلمه العثمانيون والبريطانيون والمصريون من قبل: من الصعب جدًا هزيمة اليمنيين في ساحة المعركة”.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com