Herelllllan
herelllllan2

توحيد الجهود في مواجهة العدوان على اليمن

عقد الاربعاء 29 أبرايل 2015 ،  لقاء بمركز الدراسات والبحوث في العاصمة صنعاء ضم شخصيات قيادية في التحالف الوطني لمقاومة العدوان على اليمن مع الأستاذ والقامة اليمنية الكبيرة الدكتور/ عبدالعزيز المقالح رئيس المركز الذي رحب بالزيارة واللقاء والذي تضمن تناول الشأن الوطني والوضع الحاصل في البلاد وادانة العدوان ورفضه وضرورة مقاومته ومواجهته وكذا الجهود المبذولة لتعزيز ذلك من قبل أبناء الشعب بكافة أطيافه ومكوناته الوطنية وتعزيز الجبهة الداخلية مع أهمية العمل على إيجاد حلول لكل القضايا الشائكة في اليمن وفي مقدمتها القضية الجنوبية والسعي لكل مافيه تعزيز لمبادئ التعايش والسلم الأهلي بين أبناء الوطن الواحد ..

وفي اللقاء أشار المناضل حسين زيد بن يحيى رئيس التحالف الوطني لمقاومة العدوان على اليمن الى أهمية العمل الوطني والشعبي الموحد لتخليص الشعب اليمني من خطر القاعدة في شمال الوطن وجنوبه منوها أن معظم المقاتلين والقيادات في مواجهة العدوان واتباعه العملاء والدواعش هم من أبتاء المحافظات الجنوبية فيها وبجانبهم اخوانهم رجال الجيش واللجان الشعبية من المحافظات الأخرى الذين لبوا نداء أخوانهم هناك ، وأكد الشيخ ضيف الله رسام نائب رئيس التحالف على أهمية إبراز المواقف الوطنية الفاعلة والحية ودورها في التصدي للعدوان بالإضافة الى تعرية وكشف بشاعة الجرائم العدوانية التي أقترفت في حق الشعب اليمني.وقال أن اليمنيين تجمعهم قيم الأصالة والشرف التي تعبر عن ثقافة اليمني وأصالته وقيمه في كل الظروف ومنها ما يواجهه حاليا من هذا العدوان الذي سينتصر عليه اليمنيون ومن جهته تحدث الأستاذ محمد العابد رئيس قطاع الإعلام والثقافة للتحالف الوطني للمقاومة ضد العدوان على اليمن أن هذا اللقاء يأتي مع قامة وطنية من رواد الثقافة والحداثة في الوطن العربي الدكتور عبدالعزيز المقالح الذي كان من طليعة الأصوات النضالية في وجه التطرف والتكفير والغلواء في الدين وكل جوانب التدخل السعودي وممارساته العدائية المستهدفة للهوية والثقافة الوطنية اليمنية والعربية .. وأضاف العابد في اللقاء أن كل الثوابت والمحطات التاريخية الوطنية اليمنية تلتقي مع وجوب التصدي ومجابهة العدوان على الشعب اليمني إنطلاقا من مبادئ الدين الاسلامي وقيمه وأهداف ثورتي 26سبتمبر و 14أكتوبر وكذا 30توفمبر وثورة 11فبراير والتي أتت ثورة 21 سبتمبر لتعزيزها وتحقيق أهدافها وتنفيذ ما تم الاتفاق والتوقيع عليه في مؤتمر الحوار الوطني واتفاق السلم والشراكة

كما أكد الأستاذ محمد الشامي الأمين العام للتحالف على فاعلية خلق الإصطفاف الوطني بين كل المكونات للتصدي للعدوان على اليمن. وضرورة لم الشمل وتجاوز أي ابتعاد عن القضية الأساسية في ذلك منوها إلى الأسس الوطنية التي يجمع عليها اليمنيوان وأنهم لم ولن يكونوا إلا مع الوطن وضد أعدائع وعدوانهم بكل أشكاله

وقد اعتبر الأستاذ توفيق الحميري العضو القيادي في التحالف أن المرحلة التي يمر بها الوطن تستوجب التظافر ولم الجهود وعدم الانجرار إلى أي متوهات تخرج الناس عن قضيتهم الوطنية الحالية والمتمثلة في التصدي للعدوان …

حضر اللقاء كلا من الأستاذ محمد عبد السلام منصور والسفير د.عبدالعزيز ناصر الكميم و د. بلقيس أبو أصبع

قد يعجبك ايضا