رسالة اليمن الى العالم

مجلة أمريكية تكشف سبب فرض واشنطن عقوبات على وزير الخارجية الإيراني

يمانيون../

قال مسؤولون إيرانيون، الأحد، إن الولايات المتحدة فرضت عقوبات على وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف بعد رفضه دعوة للقاء الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وفي مقال نشر الجمعة، أفادت مجلة “نيويوركر” الأمريكية أن السيناتور الأمريكي الجمهوري راند بول قام وبمباركة من ترامب بدور الوسيط في دعوة وزير الخارجية الإيراني إلى البيت الأبيض.

والتقى راند بول وجواد ظريف، وفق المجلة، منتصف يوليو في نيويورك على هامش زيارة الوزير الايراني للأمم المتحدة. وأكد مسؤولون إيرانيون الأحد تلك المعلومات.

هذا وأوضح المتحدث باسم الحكومة الإيرانية علي ربيعي خلال لقاء مع سيناتور أمريكي قائلا “دُعي ظريف لاجتماع ثم فرضت عليه عقوبات”.

وأضاف ربيعي في تصريح بثه التلفزيون الحكومي “بالنسبة لحكومة تقول دائماً إنها (تفضّل) المفاوضات، ثم تفرض عقوبات على وزير خارجية.. أليس هذا أمرا سخيفا؟

وتابع “نعتقد أن هذه العقوبات تظهر أن السياسيين في البيت الأبيض جعلوا من هذه المسألة قضية شخصية”، معتبراً أن التصرف الأمريكي “صبياني”.

تجدر الإشارة إلى أن العلاقات بين طهران وواشنطن تستمر في التدهور منذ انسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي بين إيران والقوى الكبرى في مايو 2018، تلاه فرض عقوبات اقتصادية مشددة على إيران التي تتهمها إدارة ترامب بزعزعة الاستقرار في المنطقة والسعي لإنتاج قنبلة ذرية.

قد يعجبك ايضا