رسالة اليمن الى العالم

اختتام دورة للعائدين إلى الصف الوطني بصنعاء

اختتمت بصنعاء، اليوم السبت، فعاليات الدورة التأهيلية الخامسة التي عقدتها قيادة المنطقة العسكرية الخامسة لعدد من المخدوعين من أبناء محافظة حجة الذين عادوا من الساحل الغربي للالتحاق بالصف الوطني.

وخلال حفل الاختتام ألقى وكيل محافظة حجة محمد القاضي كلمة توجيهية إلى المشاركين في الدورة الخامسة لتأهيل العائدين إلى الصف الوطني نقل إليهم في مستهلها تحيات قيادة محافظة حجة بمناسبة الاحتفال بالذكرى ال 52لعيد الاستقلال المجيد الثلاثين من نوفمبر.

واشار إلى أن العودة الى الصف الوطني لكثير من المخدوعين تعد خطوة إيجابية وفي الاتجاه الصحيح .. داعياً بقية المخدوعين الذين لايزالون يقاتلون في صفوف العدوان إلى الاستفادة من قرار العفو العام والعودة إلى الصف الوطني بين أهليهم وإخوانهم معززين مكرمين.

وأكد بأن القيادة السياسية العليا قد أصدرت قرار العفو العام لكل المخدوعين الراغبين بالعودة إلى حضن الوطن حرصا منها على حقن دماء ابناء اليمن ولم الصف الوطني وتوحيد الجبهة الداخلية ضد اعداء الوطن والشعب.

من جانبه أشار رئيس شعبة الامن العسكري العميد جمال محمد القيز في كلمة هيئة الاستخبارات والاستطلاع بوزارة الدفاع إلى أن العدو بعد أن فشل عسكريا في مواجهة أبطال الجيش واللجان الشعبية في مختلف جبهات القتال لجأ الى استقطاب وخدع العديد من أبناء الشعب للقتال نيابة عن جحافله وحماية حدوده مستغلا الوضع الاقتصادي الصعب الذي يعانيه شعبنا في ظل الحصار والعدوان المستمر.

ولفت الى أن العدو بات اليوم أوهن من بيت العنكبوت وأصبح يتاجر بدماء المخدوعين الذين يحتمي بهم ويزج بهم في معاركه الخاسرة.

وأكد العميد القيز أن الشعب اليمني الصامد الذي لفظ بالأمس قوات وجيوش أعظم امبراطورية في العالم آنذاك المملكة المتحدة وأجبرها على الخروج من هذه الأرض في 30 نوفمبر 1967م قادر اليوم على هزيمة جيوش العدوان والاحتلال .. موضحاً أنه سيأتي اليوم الشبيه بالثلاثين من نوفمبر الذي سيخرج فيه الناجون منهم من أرض اليمن صاغرين يجرون أذيال الخيبة والعار والهزيمة.

فيما أشارت كلمة المشاركين في الدورة إلى حسن المعاملة التي تلقوها منذ عودتهم من قبل إخوانهم في الجيش واللجان الشعبية .. وعبرت الكلمة عن الشكر والتقدير للقيادة الثورية ممثلة بالسيد عبدالملك بدر الدين الحوثي ورئيس المجلس السياسي الأعلى المشير مهدي المشاط على إصدار قرار العفو العام لكل من انخدعوا واستقطبهم العدو.

وأوضحت كلمة المشاركين مدى الاستفادة من الدورة التأهيلية التي أضفت إلى معارفهم الكثير من المعلومات الهامة على صعيد حياتهم العملية.

تخلل الحفل قصيدة شعرية معبرة نالت الاستحسان.

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا