رسالة اليمن الى العالم

مصير غامض لقيادي بقوات هادي تعرض لكمين في ابين

يمانيون- متابعات

تضاربت الأنباء ، الأحد، حول مصير قيادي بارز في قوات هادي بشبوة تعرض في وقت مبكر لكمين من قبل قوات الانتقالي في ابين، جنوبي اليمن..

يأتي ذلك في وقت صعد فيه الانتقالي من نصب الكمائن في محاولة للالتفاف على عملية وقف إطلاق النار التي دعت لها السعودية.

وقالت مصادر قبلية أن قائد قوات التدخل السريع بمحور عتق، أحمد عبدربه باراس “لشقم” كان على راس تعزيزات عسكرية لقوات هادي في طريقها إلى شقرة عندما تعرض لكمين في المحفد ..

واصيب لشقم في الكمين نقل على اثرها إلى مستشفى في عتق لكن الانباء الواردة تفيد بوفاته متأثرا بجروحه.

وكان الانتقالي نفذ خلال الساعات القليلة الماضية اكثر من كمين أحدها في مودية استهدف رتل عسكري لهادي .. وتعد الكمائن ابرز استراتيجية الانتقالي في الفترة الاخيرة بابين مع تصاعد المواجهات مع قوات هادي وفشل الطرفين بتحقيق تقدم.

وما يميز كمائن الانتقالي انها نقلت المعركة إلى مناطق سيطرة قوات هادي، شرق ابين.

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا