رسالة اليمن الى العالم

هام: لقاء تشاوري بهيئة الاستخبارات والاستطلاع

يمانيون//
ناقش لقاء تشاوري بهيئة الإستخبارات والاستطلاع اليوم، القضايا المتعلقة بالنشاط الاستخباري وأساليب مواجهة الحرب النفسية والشائعات التي يستخدمها العدوان ضد الشعب اليمني والجيش واللجان الشعبية.

وتطرق اللقاء برئاسة رئيس الهيئة اللواء عبدالله يحيى الحاكم، وضم كبار ضباط الهيئة، إلى التطورات العسكرية في ميادين وجبهات التصدي للعدوان.

وتدارس اللقاء الأعمال الأساسية لنشاط وعمل هيئة الاستخبارات والاستطلاع، خلال المرحلة الراهنة الحساسة التي تمر بها المنطقة واليمن بوجه خاص.

وفي اللقاء أكد رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع، ضرورة شحذ الهمم والتهيئة الكاملة لعمل استخباري عالي المهنية والاحتراف في مواجهة الحرب الإلكترونية والسيبرانية والعمل على خوض هذه المواجهة بكفاءة عالية.

وشدد على ضرورة إدارة الحرب الاستخباراتية بشكل عام بكفاءة واقتدار .. معبراً عن تقديره للجنود المجهولين من منتسبي هيئة الاستخبارات والمتعاونين معها في كل الجبهات وفي المقدمة جبهات ما وراء الحدود لإحداث متغيرات فاعلة تشكل ضغطاً قوياً على تحالف العدوان للكف عن عدوانه ومخططاته العدائية ضد الشعب اليمني واقتصاده وسلمه الاجتماعي.

وأشار اللواء الحاكم إلى أن هناك مرحلة جديدة من العمل الاستخباري اليمني ببعديه المرحلي والاستراتيجي .. مشيداً بالجهود التي يبذلها منتسبي هيئة الاستخبارات والاستطلاع في مختلف الجبهات، خاصة جبهات ما وراء الحدود.

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا