رسالة اليمن الى العالم

سرايا القدس: “تل أبيب” أصبحت أقرب مكان إلى غزة بسبب صواريخنا المباركة

يمانيون – متابعات
أكد القيادي في الإعلام الحربي التابع لسرايا القدس أبو أنس، أن “سرايا القدس ومعها فصائل المقاومة جعلت تل أبيب أقرب مكان إلى قطاع غزة عبر صليات صواريخهم التي دكت بقرتهم المقدسة وجعلتها خاوية إلا من نار ودمار صواريخنا التي ألهبت حولون وهرتسيليا ومركز الكيان الصهيوني الهش”.

ونقلت وكالة “فلسطين اليوم” عن أبو أنس خلال حفل تأبين شهداء سرايا القدس بالمنطقة الوسطى الليلة الماضية، قوله: إن “توقف صوت الصواريخ والمدافع والبارود.. لن يوقف مسيرة الجهاد والمقاومة وسيستمر دربها الشاق”.

وأشار إلى أن “القدس كانت في قلب معركة سيف القدس، التي خضناها بكل جرأة وقدرة تعبيراً حقيقياً عن انتمائنا في سرايا القدس وفصائل المقاومة للقدس والمقدسيين، وصوناً لأمانة تركها الله بين أيدينا”.

وأضاف: إن “شعبنا المجاهد خلال معركة سيف القدس استطاع أن يضع كيان العدو في مأزقٍ وجوديٍ وتاريخي لم يسبق له مثيل”.

ولفت إلى أن الشعب الفلسطيني وقف أمام جنون العدو المثخن بضربات المقاومة، وأثبت مجدداً أنه الأوفى لمقاومة أبلت بلاءً حسناً في عدو بدى عاجزاً عن المواجهة الحقيقة.

وتابع قائلاً: “عهدنا المتجدد لشعبنا المجاهد بأن نبقى خير سندٍ وخير معين على درب الشهداء القادة نبيل الشريحي والأخوة عرفات ومحمد أبو مرشد وأيمن فايد ويوسف السميري وحسن أبو حسنين ومحمد السعافين والقافلة الطويلة الممتدة”.

وشدد على أن “سرايا القدس ومعها فصائل المقاومة قامت ضمن معركة سيف القدس بهزيمة نتنياهو وقيادة جيشه المهزوم”.. مؤكداً أنها “ألحقت بقادة الاحتلال وجبهته الداخلية الهشة خسارةً نكراء وإذلالاً يومياً طوال معركة سيف القدس”.

وقال: إن “سرايا القدس استطاعت أن تلقن العدو درساً لن ينساه وسيظل كابوساً يؤرقه ليل نهار”.. مضيفاً: إننا “قدمنا بعزمنا وجرأتنا للعالم أجمع رسالة قدرة تدلل على أن الكيان الصهيوني نمر من ورق يمكن هزيمته والإطاحة به”.

قد يعجبك ايضا