رسالة اليمن الى العالم

الإدارة العامة لمكافحة المخدرات تنظم ورشة لعدد من الضباط العاملين في وحدة مكافحة التهريب بقوات النجدة

يمانيون../

نظمت اليوم الادارة العامة لمكافحة المخدرات بوزارة الداخلية و بالتعاون مع الهيئة العليا للأدوية والمستلزمات و الشركة اليمنية لصناعة وتجارة الأدوية ” يدكو “، ورشة عمل لعدد من ضباط وافراد وحدة مكافحة التهريب بقوات النجدة حول مكافحة المخدرات وتضمنت الورشة محاظرة للتعريف بانواع المخدرات و طرق و أساليب تهريبها، يأتي ذلك في إطار الفعاليات التحضيرية التي تنظمها الإدارة العامة لمكافحة المخدرات بوزارة الداخلية لإحياء اليوم العالمي لمكافحة المخدرات في الـ 26 من شهر يونيو من كل عام.

وفي الورشة القى نائب مدير عام مكافحة المخدرات العميد فاتك الشمسي كلمة أكد فيها أن مواجهة ظاهرة تهريب و ترويج المخدرات بأنواعها يتطلب تظافر الجهود في مختلف الوحدات الأمنية التي تعمل في الميدان والتصدي لكل من يساهم في هذه الجريمة التي تعمل على تدمير مجتمعنا اليمني المسلم… وأشار العميد الشمسي أن قوى العدوان تسعى بشكل كبير على استهداف شبابنا و بناتنا بعد ان فشلوا في أخضاع شعبنا ومواجة رجال الرجال من أبناء الجيش و اللجان الشعبية في جبهات العزة والكرامة… مبينا أن محاولات قوى العدوان ومرتزقتهم راهنت على الظروف المعيشية الصعبة التي يعاني منها شعبنا العظيم جراء استمرار العدوان والحصار الجائر الذي تفرضه في ظل تجاهل دولي مخزي …

وفي ختام كلمته أشار العميد فاتك الشمسي أن رجال الأمن في الميدان هم صمام أمان المجتمع و تجار و مهربي و مروجي المخدرات سيحاولوا تقديم الرشوة وكافة المغريات لتمرير مخدراتهم وهنا على كل فرد وضابط أن يراعي الله سبحانه وتعالى لأنهم سيكونون مسؤولين أمامه عن أن أي تساهل أو تغاضي ستكون عاقبته واضراره على أفراد المجتمع بشكل عام رجال ونساء… مبينا أن مخاطر المخدرات تستهدف ضرب المجتمع في هويته و دينه.

وفي الورشة قدم العقيد عيبان الرضي مدير التدريب في الادارة العامة لمكافحة المخدرات محاظرة عن انواع المخدرات وطرق تهريبها ودور العدوان في تهريب وترويج المخدرات الى بلادنا، وبيّن طرق ومهارات كشف المخدرات، وأشار إلى دور قوات النجدة في احباط عمليات التهريب.

من جانبه القى الأستاذ عبدالوهاب الناشري نائب مدير عام شركة الأدوية كلمة أشار فيها أهمية دور الأجهزة الأمنية في مكافحة جريمة تهريب و ترويج المخدرات..مؤكدا أهمية مراقبة الله في هذا الجانب لأن رجال الأمن سيتعرضوا للعديد من المغريات لتمرير المخدرات أو أي مواد مهربة يقع ضررها على المجتمع.

فيما أكد الأستاذ نعمان القحطاني من الهيئة العامة للأدوية، أهمية مثل هذه الورشات التي توضح مخاطر المخدرات و طرق واساليب التهريب التي يحاول من خلالها تجار المخدرات ادخالها لافساد مجتمعنا اليمني، واشاد القحطاني بالأجهزة الأمنية و إدارة عام مكافحة المخدرات في ضبط مروجي و تجار المخدرات و تنظيم استخدام الأدوية في المستشفيات .

قد يعجبك ايضا