رسالة اليمن الى العالم

الداخلية تحمل العدوان مسؤولية تدمير البيئة البحرية في مياهنا الإقليمية

يمانيون// صنعاء

أدانت وزارة الداخلية ما تقوم به قوى العدوان ومرتزقتها من تدمير ممنهج للبيئة البحرية في المياه الإقليمية اليمنية، ومن ذلك ما حدث مؤخرا من تلوث سواحل محافظة عدن وتدمير للأحياء البحرية في جزء كبير من المياه الإقليمية نتيجة غرق سفينة نقل نفط متهالكة كانت ترسو في ميناء عدن منذ فترة طويلة وهي السفينة المسماة “الضياء” وتسرب النفط والزيوت والمواد الكيميائية التي كانت تحملها.

وأشارت الداخلية في بيان لها إلى أن تقرير مصلحة خفر السواحل، يؤكد معرفة الاحتلال ومرتزقته بأن السفينة متهالكة وتشكل خطرا محقّقا على البيئة والأحياء البحرية والحركة الملاحية، وأنها كانت ممنوعة من الرسوْ في كل الموانئ، ومع ذلك سمحت قوى العدوان والمرتزقة بوصولها إلى ميناء عدن وبقائها لفترة طويلة انتهت بغرقها وتسرب حمولتها وتلويث سواحل المحافظة في جريمة – من الواضح – أنها ارتكبت عن سابق إصرار وتعمد.

وحملّ البيان قوى العدوان ومرتزقتها المسؤولية الكاملة عن جميع الأضرار الناجمة عن غرق السفينة المذكورة وتسرب حمولتها.

قد يعجبك ايضا