رسالة اليمن الى العالم

إنهاء قضية قتل بالخطاء بين آل اليوقاهبي وآل الخالدي في بلاد الروس

يمانيون/صنعاء
نجحت جهود قبلية قادها عدد من المشائخ والشخصيات الاجتماعية بمديرية بلاد الروس محافظة صنعاء، اليوم الجمعة، إنهاء قضية قتل بالخطاء بين آل اليوقاهبي وآل الخالدي من ابناء منطقة عافش، دامت ما يقارب العامين.
وفي الصلح أعلن أولياء دم المجني عليه عبد الكريم محمد اليوقاهبي العفو عن الجاني محمد الخالدي لوجه الله واستجابة لدعوة السيد القائد عبد الملك بن بدر الدين الحوثي بإنهاء الخلافات والتصالح والتسامح والتوحد لمواجهة العدو الحقيقي المتمثل في العدوان السعودي الامريكي الذي يستهدف الجميع.
وأكد أبناء منطقة عافش في بلاد الروس أن هذا العفو يمثل جنوحا للتصالح وحرصا على تحقيق التسامح وإشاعة قيم الإخاء والمحبة بين أبناء هذا الشعب الذي يتعرض لمؤامرة كبيرة تستهدف حاضره وماضيه ومستقبله.
وأشاروا إلى أن تلبية معظم قبائل وأبناء هذا الشعب لدعوة السيد القائد عبد الملك بدر الدين الحوثي بالحرص على حل كافة أشكال النزاعات الداخلية والتي تؤثر على الأمن والسلم الاجتماعي وتخدم العدوان تمثل حالة عظيمة للاصطفاف والتلاحم ضد العدو الخارجي.
بدورهم حيت الوساطة التي توافدت لإنهاء القضية موقف اسرة المجني عليه من ال اليوقاهبي، والذي يدل على اصالتهم ووقوفهم الصادق مع كل ما من شأنه توحيد الصف الوطني ضد العدوان.
وأكد جميع الحاضرين أن أبناء القبائل اليمنية باتوا أكثر وعيا بمخططات العدوان الذي يريد أن يلهيهم بمشاكلهم الداخلية.. مؤكدين أن الجميع متوحدين في وجه العدوان السعودي الامريكي ومتوجهين الى الجبهات للثأر لدماء اليمنيين من العدو السعودي الامريكي ومرتزقته.

قد يعجبك ايضا