رسالة اليمن الى العالم

الخزانة الأميركية تفرض عقوبات على شركات وأفراد لبنانيين بزعم “تمويل حزب الله”

أدرجت الخزانة الأميركية، اليوم الخميس، رجل الأعمال اللبناني أحمد جلال رضا عبد الله، إضافة إلى خمسة من شركائه، وثماني من شركاته في لبنان والعراق على لائحة العقوبات بمزاعم “تمويل حزب الله” اللبناني، الذي تصنّفه واشنطن “إرهابياً”.

وقالت وزارة الخارجية الأميركية في بيان: “يواصل حزب الله استغلال القطاع الخاص، والنشاط التجاري، لتمويل أنشطته غير المشروعة والمزعزعة للاستقرار”.

وأضاف البيان أنّ “الولايات المتحدة ملتزمة بحماية النظام المالي الدولي من انتهاكات حزب الله، ودعم الأعمال التجارية المشروعة في لبنان والعراق والشرق الأوسط الكبير”.

وتابع البيان أنه “من خلال إجراءات كتلك التي نُفّذت اليوم، نواصل محاسبة استغلال حزب الله للأعمال التجارية لتمويل أنشطته، وجهوده لزعزعة استقرار لبنان والمنطقة ككل”.

وفي 18 كانون الثاني/يناير الماضي، أعلنت الخزانة الأميركية في بيان، فرض عقوبات على 3 أفراد وشركة تابعة لهم، بسبب ارتباطهم بـحزب الله.

وفي الـ 23 من تشرين الأول/أكتوبر 2021، أعلنت الخزانة الأميركية فرض عقوبات على “مسؤولين إثنين من حزب الله”، هما نبيل قاووق وحسن البغدادي، وقالت إنّ ذلك “من أجل مواصلة الضغط على الحزب وإعاقة قدرته على العمل في النظام المالي”.

وسبق أن أدرجت الوزيرين اللبنانيين السابقين علي حسن خليل ويوسف فنيانوس في “قائمة الإرهاب”، بسبب “تقديمهما الدعم لحزب الله والتورط في الفساد”، بحسب تعبيرها. كما فرضت عقوبات على رئيس التيار الوطني الحر جبران باسيل، إضافة إلى عقوبات على النائب اللبناني جميل السيد، وعلى رَجُلَي أعمال لبنانيَّين.

قد يعجبك ايضا