رسالة اليمن الى العالم

فعالية خطابية لوزارة الإدارة المحلية إحياءً لذكرى استشهاد الإمام زيد (ع)

يمانيون/ صنعاء

نظمت وزارة الإدارة المحلية اليوم السبت، فعالية خطابية بذكرى استشهاد الإمام زيد بن علي عليهما السلام.

في الفعالية، أكد نائب وزير الإرشاد وشؤون الحج والعمرة العلامة فؤاد ناجي، أهمية إحياء ذكرى استشهاد الإمام زيد لاستلهام مناقبه في التضحية والثبات على المبدأ في مواجهة الطغيان والبغي الأموي.

وأشار إلى أن الإمام زيد لم يكن إمام مذهب، بل عالما جليلا من علماء الأمة انطلق من وحي القرآن وتوجيهاته.

ولفت العلامة ناجي، إلى أن الاقتداء والتأسي بنهج الإمام زيد، من عوامل توحيد الأمة الإسلامية، باعتبار أن دعوته كانت جامعة، تستهدف إحياء الخطوط العريضة في الإسلام وتوجهاته والأمر بالمعروف والنهي عن المنكر.

وذكر أن الحديث عن الإمام زيد “حليف القرآن” هو حديث عن الوعي والبصيرة التي تحتاجهما الأمة اليوم في مواجهة أعدائها من الأمريكان والصهاينة وعملائهم.

فيما أشار وكيل وزارة الإدارة المحلية لقطاع تنمية المحليات عمار الهارب، إلى أن هذه الذكرى محطة لاستذكار التاريخ الإسلامي المليء بالمواقف المناهضة للظلم والطغيان.

ولفت إلى أن الإمام زيد عليه السلام، تحرك في مناهضته للبغي الأموي، مستشعرا لمسؤولياته حريصا على إصلاح واقع الأمة وإقامة العدل والحق.

وأكد أن اليمنيين يسيرون اليوم على نهج الإمام علي والإمام الحسين والإمام زيد في مناهضتهم لظلم وطغيان أعداء الأمة.

بدوره أشار وكيل قطاع الموارد المالية المحلية منصور اللكومي، إلى أن الشعب اليمني أصبح يمتلك الوعي والبصيرة للتمسك بالهوية الإيمانية والاقتداء بأعلام الهدى والاسترشاد بنهجهم.

ولفت إلى أن الإمام زيد عليه السلام هو أحد أعظم أعلام الهدى، الذين ينبغي استذكار مسيرتهم الحافلة بالجهاد في سبيل الله ومقارعة الظلم والظالمين.

وبين أن الإمام زيد صنع ثورة من أعظم الثورات في التاريخ الإسلامي، مؤكدا ضرورة استلهام معاني الحرية والعزة.

قد يعجبك ايضا