Herelllllan
herelllllan2

صنعاء توجه رسالة “تحذيرية” قوية لواشنطن بوجوب تعديل سياساتها العدائية

يمانيون/ متابعات

دعت وزارة الخارجية بصنعاء، واشنطن إلى لتعديل سياستها تجاه اليمن واحترام حقوقه وسيادة ثرواته وذلك ردا على زيارة السفير الأمريكي “ستيفن فاجن” إلى حضرموت أمس الثلاثاء.

وأدانت الخارجية على لسان نائب وزير الخارجية حسين العزي، تصريحات السفير فاجن من داخل الأراضي اليمنية المحتلة.

وقال العزي أن التصريحات التي أطلقها السفير الأمريكي من حضرموت تمثل استفزازاً صارخاً لمشاعر اليمنيين المحاصرين.

وقال العزي على صفحته “تويتر”: تصريحات السفير الأمريكي من داخل أراضينا المحتلة استفزاز صارخ لمشاعر ملايين اليمنيين المحاصرين ولا تراعي مقتضيات العمل من أجل السلام.

واضاف العزي ”يجب على واشنطن تعديل سياساتها العدائية ضد الشعوب وإعادة تقديم نفسها على أساس من الاحترام الكامل لحقوق شعبنا وسيادة وثروات بلدنا المعتدى عليه”.

ويرى مراقبون أن زيارة السفير الأمريكي إلى حضرموت المحتلة في هذا التوقيت تقوض عملية السلام في اليمن وتكشف حقيقة سعي واشنطن الحثيث لإعادة نهب ثروات اليمن النفطية والذي اوقفته ضربة قوات صنعاء التحذيرية حول ميناء الضبة.

وتأتي زيارة السفير الأمريكي إلى حضرموت بعد قرابة أسبوع من زيارة مماثلة قام بها وفد عسكري أمريكي إلى محافظة حضرموت، بما يؤكد أن الولايات المتحدة تولي اهتمام مثير للشبهات لمحافظة حضرموت.

قد يعجبك ايضا