Herelllllan
herelllllan2

قوات سعودية تتصدى لفصائل الإنتقالي في شوارع عدن

يمانيون../
شهدت مدينة عدن، جنوبي اليمن، الأربعاء، انتشاراً عسكرياً جديداً للقوات السعودية.

جاء ذلك، بعد ساعات قليلة من نشر المجلس الإنتقالي فصائله العسكرية في مداخل ومخارج المدينة.

وقالت مصادر محلية إن العشرات من عناصر القوات السعودية انتشرت، الساعات الماضية، في محيط قصر معاشيق، كما انتشرت مجموعة أخرى في مديريتي كريتر والشيخ عثمان.

وأوضحت المصادر أن الإنتشار العسكري السعودي يأتي في محاولة للتصدي لفصائل الإنتقالي، التي تستعد لمواجهة الفصائل الجديدة التي يدفعها التحالف كبديلة عنها في معقلها الرئيسي.

وأشارت إلى أن الإنتشار العسكري تسبب بحالة من الذعر أوساط أهالي المدينة، وسط مخاوف من عودة المعارك الطاحنة بين فصائل التحالف.

وتشهد مدينة عدن، توتراً غير مسبوقاً، تزامناً مع ترتيبات لإقتحام مرتقب لقوات طارق صالح، والتي تحشد قواعدها العسكرية في تخوم عقر دار المجلس الإنتقالي.

قد يعجبك ايضا