Herelllllan
herelllllan2

رئيس بولندا ينفي أن يكون سقوط الصاروخ في بلاده هجوما مقصودا

يمانيون../

نفى الرئيس البولندي، أندريه دودا، اليوم الاربعاء أن يكون سقوط الصاروخ على الأراضي البولندية هجوما متعمدا، مرجحا أن يكون الصاروخ تابع للدفاع الجوي الأوكراني.

وافاد موقع روسيا اليوم بأن الرئيس البولندي اكد أن وارسو ليس لديها أي دليل على أن الصاروخ الذي سقط في شرق البلاد أطلقه الجانب الروسي.

وفي وقت سابق قال دودا: “يمكن القول إن ما حدث كان حادثا منفردا، ولا يوجد ما يشير إلى احتمال وقوع أحداث جديدة”.

هذا وقد أبلغ الرئيس الأمريكي جو بايدن، اليوم الأربعاء، حلف الناتو والشركاء في مجموعة السبع الكبار (G7) بأن الصاروخ الذي سقط على الأراضي البولندية أطلقته الدفاعات الجوية الأوكرانية.

وعقد قادة دول مجموعة السبع وعدد من دول الناتو اجتماعا طارئا اليوم على هامش قمة مجموعة العشرين بسبب سقوط صاروخ في بولندا.

وسارع مسؤولون بولنديون وكذلك وسائل الإعلام البولندية أمس الثلاثاء، بتوجيه اصابع الاتهام إلى روسيا.

من جانبها أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن جميع الضربات التي وجهتها القوات المسلحة الروسية ضد الأراضي الأوكرانية كانت على مسافة لا تقل عن 35 كيلومترا عن الحدود الأوكرانية البولندية.

ونفت الوزارة في بيان أمس الثلاثاء، صحة المزاعم البولندية واعتبرتها “استفزازا متعمدا”.

قد يعجبك ايضا