Herelllllan
herelllllan2

العزي يرد على جلسة مجلس الأمن

متابعات

وصف نائب وزير الخارجية حسين العزي الانتقادات التي توجه إلى صنعاء بالوقاحة غير المسبوقة.

وقال العزي في سلسلة تغريدات على منصة تويتر: “الإدانات التي توجه إلى صنعاء وقاحة غير مسبوقة وتندرج ضمن أسباب إطالة أمد الحرب”.

وأضاف: “العدوان والحصار والإحتلال وتمكين الفاسدين من سرقة الثروات النفطية والغازية، كل هذه الممارسات من العالم المعتدي، وليست منا، وتتم بغطاء أممي ودولي رخيص”.

وتابع: “إلى كل متحدث في جلسة مجلس الأمن، ماذا تريدون بالضبط! هل تظنون أن إداناتكم سوف تشرعن لجرائم الحرب بحق شعبنا أو لسرقة نفط اليمن؟ أو تلغي حق الشعب اليمني في الدفاع عن نفسه؟!”.

وأكد قائلاً: “إذا كنتم تظنون ذلك فأعتقد لستم واهمون فحسب وإنما من العار والفضيحة المدوية أن نراكم على مقاعد مايسمى بمجلس الأمن”.

واشار إلى أن السلام لا يحتاج أمثالكم، ونحن حذرنا مراراً من سرقة نفطنا وغازنا، وقلنا بأن الثروات ملك لكل شعبنا المظلوم.

واضاف: “خاطبنا كل الشركات وملاك السفن، ونخاطب دول العلم ودول جنسية البحارة، ويتم أيضاً مناداة سفن السرقة وعندما نحذرها بشكل مختلف تدينونا نحن!”.

لافتا إلى أن المبعوث يعرف أن مفاوضات وقف الحرب وإنهاء التدخل الخارجي ليست ضمن صلاحياته.

وأوضح أن المبعوث الأممي قال لنا بأن الطرف الذي يقود الحرب على اليمن ليس ضمن اختصاصه، ولذلك لا ندري كيف يسمح لنفسه بتقييم الأطراف بعيداً عن هذه الحقيقة.

ووجه العزي رسالة لـ المبعوث الأممي قائلاً: “كان عليك في جلسة هذا المساء أن تقول ماقلته لنا وكنت بذلك ستخدم السلام”.

قد يعجبك ايضا