Herelllllan
herelllllan2

الفصائل الفلسطينية: أحداث “عين الحلوة” المأساوية خدمة للاحتلال الصهيوني

الفصائل الفلسطينية: أحداث “عين الحلوة” المأساوية خدمة للاحتلال الصهيوني

أعلنت فصائل المقاومة الفلسطينية رفضها للاشتباكات المؤسفة الجارية في مخيم عين الحلوة، مؤكدة أن هذه الأحداث هي خدمة للاحتلال الصهيوني وجزء من جهود أدوات الفتنة الداخلية والخارجية.

موقف فصائل المقاومة الفلسطينية جاء في بيان أصدرته بعد اجتماعها الدوري اليوم الثلاثاء ناقشت فيه آخر المستجدات على الساحة الفلسطينية.

وتوجهت الفصائل الفلسطينية في بيانها بـ”التحية لأبناء شعبنا في كافة أماكن تواجده وخاصة في مخيمات اللجوء والشتات ونتمنى لهم دوام الأمن والسلامة، ونترحم على ضحايا الاشتباكات في مخيم عين الحلوة”.

وأكدت رفضها “للأحداث المؤسفة التي تجري في مخيم عين الحلوة من اقتتال داخلي يُمثل خطرًا كبيرًا على أمن وسلامة واستقرار شعبنا في المخيمات وإساءة بالغة لقضيتنا وصورة شعبنا ومخيماته التي تحمل صورة الصمود والتضحية والعِزة”.

ولفتت إلى أنّ “هذه الأحداث المأساوية هي خدمة للاحتلال الصهيوني وجزء من جهود أدوات الفتنة الداخلية والخارجية التي تسعى لإثارة القلاقل والخلافات في المخيمات الفلسطينية خاصة في لبنان لضرب قضية اللاجئين”.

ودعت الفصائل الفلسطينية “أصحاب القرار أن يتحملوا مسؤولياتهم في رأب الصدع وتطويق الأزمة والاحتكام للغة المنطق والعقل والحوار لإنهاء الأزمة وتكريس الجهود لتصويب البندقية باتجاه الاحتلال”.

كذلك دعت “لتحشيد كل طاقات وإمكانات ومقدرات شعبنا على الصعيد البشري والعسكري لتعزيز صموده وحماية قضيتنا من التصفية والشطب وخاصة حق العودة”.

وجدّدت الفصائل الفلسطينية “التأكيد في ظِل تصعيد العدوان الصهيوني على شعبنا وأرضنا والمقدسات من قِبل حكومة المتطرفين أنّ خيار المقاومة هو الخيار الاستراتيجي لمواجهة ولجم العدوان”.

كما أكدت الفصائل في بيانها ضرورة استمرار وتكثيف الرباط في ساحات الأقصى للتصدي لمخططات الاحتلال التهويدية ومحاولات فرض أمر واقع فيه.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com