رسالة اليمن الى العالم

تعرف مراحل صياغة “الرؤية الوطنية” وأبرز مضامينها لبناء الدولة

يمانيون – تقرير :

مرت الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة بعدة مراحل هامة منها هي مرحلة التحضير التي تم خلالها وضع خطة وآلية عمل لفرق إعداد الرؤية والاطلاع على الخطط والاستراتيجيات الوطنية والقطاعية، ومراجعة التجارب الدولية والاطلاع على المتغيرات الراهنة والتوقعات المستقبلية الإقليمية والدولية التي يمكن أن تؤثر على البلد وأخذها في الإعتبار عند وضع الرؤية والخروج بأهم التحديات التي تواجه اليمن.

أما المرحلة الأخرى التي مرت بها الرؤية الوطنية التي أطلقها رئيس المجلس السياسي الأعلى مهدي المشاط ودشن العمل بها نهاية الأسبوع الفائت، فهي مرحلة صياغة التوجهات الرئيسة للرؤية، والتي تم خلالها صياغة وثيقة الرؤية الأساسية والتي شملت صياغة نص الرؤية والغايات الاستراتيجية، ووضع الأهداف وقائمة مقترحة بالمبادرات ذات الأولوية.

فيما وضعت المرحلة الثالثة الاستراتيجيات الفرعية للرؤية بعد إقرار وثيقة الرؤية الأساسية بحيث يتم البدء بوضع الاستراتيجيات والفرعية والتي تتضمن كل منها إجراء تحليل معمق للوضع الراهن على مستوى القطاعات والمجالات وتحديد الفجوة ومراجعة ووضع المبادرات اللازمة لسد الفجوة على مستوى كل هدف ووضع الخطط الاستراتيجية والتشغيلية.

أما الرابعة فهي مرحلة التنفيذ وقد شملت ثلاث مراحل على النحو التالي:

مرحلة تنفيذ االاستراتيجية الأولى للرؤية: الصمود والتعافي 2019 – 2020م.

مرحلة تنفيذ الاستراتيجية الثانية للرؤية: البنية المؤسسية وإعادة البناء وتعزيز مقومات الاستقرار 2021 – 2025م.

مرحلة تنفيذ الاستراتيجية الثالثة للرؤية: النهوض والتميز 2026 – 2030م.

هذا ووضعت الرؤية الوطنية لبناء الدولة الحديثة التي صدر بها قرارا من رئيس المجلس السياسي الأعلى، 12 محورا للتعاطي مع 39 تحديا تواجه اليمن وتحقيق 175 هدفا استراتيجيا على مدى ثلاث مراحل زمنية حتى عام 2030 .

وشملت محاور الرؤية الوطنية، المصالحة الوطنية الشاملة والحل السياسي ومنظومة إدارة الحكم والبناء الاجتماعي ومحور الاقتصاد والتنمية الإدارية والعدالة وسيادة القانون والابتكار والإبداع والمعرفة والبحث العلمي والتعليم والصحة والبيئة والدفاع والأمن والسياسة الخارجية والأمن القومي وفي كل محور وردت مؤشرات تنفيذ لكل هدف بلغت 408 مؤشرا مع أهم المبادرات المترجمة لكل هدف والتي بلغ عددها 498 مبادرة.

وستعمل الرؤية الوطنية لبناء الدولة الحديثة على تنفيذ أهدافها الاستراتيجية على أرض الواقع في نهاية الفترة 2030م من خلال تحقيق مستوى نوعي لليمن في مؤشر جودة التعليم الأساسي يصل باليمن إلى المرتبة 90 بين دول العالم وتخفيض معدل الأمية بين السكان إلى أقل من 20 بالمائة ورفع نسبة مشاركة المرأة في قوة العمل إلى 30 بالمائة من إجمالي قوة العمل وتخفيض معدل الفقر بين السكان إلى أقل من 20 بالمائة.

كذلك الوصول إلى مستوى رضى المواطن عن الخدمات الحكومية ضمن أفضل 80 دولة نهاية الفترة 2030 والوصول بمعدل انتشار التأمين الصحي بين السكان إلى ما فوق 50 في المائة ووصول 5 جامعات بين أفضل جامعات العالم العربي وبلوغ اليمن في مؤشر العدالة الدولي إلى المرتبة 60 من بين دول العالم ورفع متوسط عدد الوحدات السكنية المنشأة سنويا خلال الفترة إلى 17500 وتحسين مؤشر الأداء البيئي إلى المرتبة 80 بين دول العالم وتحسين مرتبة اليمن في مجال الابتكار إلى المرتبة 95 بين دول العالم .

كما تهدف الرؤية خلال فترات تنفيذها إلى تحسين مؤشر التنمية المستدامة لليمن من 45 إلى 60 وتحسين مؤشر الاستثمار من 130 إلى 190والوصول بنصيب الفرد من الناتج المحلي الإجمالي إلى ما فوق 2000 دولار سنويا وتخفيض معدل البطالة نهاية الفترة إلى أقل من 10 في المائة وإيصال اليمن في مؤشر التنافسية الدولي إلى مرتبة 100 بين دول العالم ورفع ترتيب اليمن في مؤشر التنمية البشرية إلى المرتبة 120 بين دول العالم.

وتهدف الرؤية الوطنية إلى بلوغ اليمن في مؤشر مدركات الفساد إلى المرتبة 100 بين دول العالم وتحقيق معدل نمو اقتصادي حقيقي سنوي لا يقل عن 5 بالمائة والوصول بترتيب اليمن من بين أفضل 100اقتصاديات عالمية بالإضافة إلى تحقيق ترتيب لليمن ضمن 70 دولة في مؤشر كفاءة المؤسسات والوصول بترتيب اليمن في مؤشر الديمقراطية وحرية وحماية حقوق المواطن إلى الترتيب 98 ورفع معدل إنتاج الطاقة الكهربائية من المصادر المتعددة بمعدل سنوي لايقل عن 600 ميجا مع تخفيض معدل التضخم إلى أقل من 5 بالمائة.

واعتمدت الرؤية الوطنية لبناء الدولة الحديثة على سبعة مبادئ هامة هي:

1. مبادئ الإسلام وتعاليم الشريعة الإسلامية منطلقات الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة.

2. الهوية الإيمانية بقيمها الأخلاقية والإنسانية للشعب اليمني الأساس الذي يقوم عليه بناء الدولة اليمنية الحديثة.

3. النظام الجمهوري والالتزام بالدستور والقوانين نهج الدولة اليمنية الحديثة.

4. تحقيق العدالة الاجتماعية والمواطنة المتساوية، واحترام الحقوق والحريات من الثوابت الدينية والقيم الوطنية.

5. المحافظة على الأسرة اليمنية وتعزيز مكانتها في المجتمع.

6. التداول السلمي لسلطات الدولة بالإنتخابات الحرة والنزيهة التجسيد العملي للنهج الديمقراطي.

7. الوحدة اليمنية أرضً وإنساناً مبدأ أساسي للشعب اليمني.

وهذا قد اعتمدت الرؤية الوطنية لبناء الدولة الحديثة على مرجعيات شاملة كمنطلقات لصياغة الرؤية أهمها دستور الجمهورية اليمنية ومخرجات مؤتمر الحوار الوطني المتوافق عليها والقوانين والتشريعات الأساسية والخطط والاستراتيجيات القطاعية والبرامج الحكومية السابقة بالإضافة إلى الخطة العالمية للتنمية المستدامة ( 2016م _ 2030م ) والتجارب والممارسات الدولية الناجحة ومقترحات ورؤى المؤسسات الحكومية ورؤى وتصورات الأحزاب والمكونات السياسية.

يذكر أن الرؤية الوطنية لبناء الدولة الحديثة قد احتوت في القسم الأخير منها على الموجهات العامة لتنفيذها .

وصدر في تاريخ 21 إبريل 2019 قرار رئيس المجلس السياسي الأعلى رقم ( 82) لسنة 2019م باعتماد وثيقة الرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة وآليتها التنفيذية.

وأكد القرار على أهمية التزام كافة وحدات الجهاز الإداري للدولة والقطاعين العام والمختلط على المستوى المركزي والمحلي بالعمل وفقاً للرؤية الوطنية لبناء الدولة اليمنية الحديثة وآليتها التنفيذية في إعداد الخطط التنفيذية السنوية والخطط الاستراتيجي.

الرؤية_الوطنية_لبناء_الدولة_اليمنية

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا