رسالة اليمن الى العالم

وردنا الآن.. بعد حدوث هذه الفاجعة في العاصمة صنعاء حكومة الإنقاذ تعلن عن بشرى سارة جداً لجميع المواطنين (تفاصيل)

يمانيون../

أعلنت وزارة المالية التابعة لحكومة الإنقاذ، الإثنين، عن تخصيص مبلغ خمسة ريالات عن كل لتر غاز مستورد لصيانة اسطوانات الغاز بالتنسيق مع وزارة النفط والمعادن. وذلك بعد يومين من تداول ناشطون أخبار عن إنفجار أسطوانة غاز بمنطقة باب اليمن في العاصمة صنعاء، مما أدى إلى وفاة إمرأة وإصابة أطفالها.

وقالت وزارة المالية في بيان صادر عنها، إنه استشعاراً منها للمسؤولية إزاء حوادث انفجارات استطوانات الغاز المتهالكة، فقد خصصت مبلغ خمسة ريالات عن كل لتر غاز مستورد سيتم توريدها إلى حساب خاص لصيانة اسطوانات الغاز.

وذكر البيان أن الوزارة قد خصصت منذ بدء هذا العام مبلغ ١٥ مليون ريال شهرياً لشركة الغاز لتغطية نفقاتها التشغيلية .

وحملت الوزارة حكومة المرتزقة وشركة صافر في مأرب، مسئولية الحوادث المستمرة لانفجار اسطوانات الغاز المتهالكة.

وأكدت أن تكاليف صيانة واستبدال الاسطوانات مناطة بحكومة المرتزقة وشركة صافر كونهم يستولون على إيرادات الغاز ومخصصات الإهلاك والصيانة بمبلغ عشرة ريالات والتي تستقطع عن كل اسطوانة غاز وتنهبها شركة صافر وسلطة مأرب دون اكتراث لحياة المواطن على الرغم من المناشدات المتكررة منذ أكثر من عام.

واستغرب البيان الصمت الأممي إزاء هذه المشكلة وإغفالها مناشدات عدد من منظمات المجتمع المدني والجهات الرسمية للتدخل لحل هذه الكارثة التي تمس حياة الناس.

جدير بالذكر أن وزارة المالية كانت تعزز شركة الغاز بصنعاء بمخصصات الاهلاك والصيانة بشكل دوري عندما كانت الإيرادات تورد إليها وآخرها في العام ٢٠١٦م قبل نقل كافة الإيرادات إلى مأرب.

قد يعجبك ايضا