رسالة اليمن الى العالم

الحديدة .. نفير عام في الصليف والدريهمي لمواجهة قوى العدوان والمرتزقة

يمانيون : الحديدة

نظم أبناء منطقة اللاوية بمديرية الدريهمي  بمحافظة الحديدة الاثنين،  وقفة مسلحة تنديدا بجرائم العدوان ووقف إيصال المساعدات الإنسانية إلى داخل المدينة والقرى المجاورة لها واستمرار الخروقات والانتهاكات المستمرة بحق أبناء المدينة.

وأعلن المشاركون في الوقفة النفير العام ورفد جبهة الساحل الغربي بالمال والرجال للتصدي لقوى الغزو والاحتلال ومرتزقتهم   ودحرهم من الساحل الغربي وتطهير الأرض من دنسهم.

وأكدوا في الوقفة التي شارك فيها مدير المديرية محمد صومل ومشرف المديرية استمرارهم في رفد جبهة الساحل الغربي بالمال والرجال والعتاد حتى تحرير أرض تهامة من دنس الغزاة والمحتلين وجعل رمال الساحل الغربي وبحرها نكال ومهلكة كل من تسول نفسه احتلال أي شبر من أرض تهامة والساحل الغربي .

وعلى صعيد متصل شهدت مديرية الصليف بمحافظة الحديدة وقفة مسلحة تجديدا لموقف الصمود والثبات والاستمرار في رفد الجيش واللجان الشعبية بقوافل الرجال والمال والعتاد.

ودعت كلمات المشاركين في الوقفة وسط حضور رسمي وشعبي إلی تعزيز جهود دعم حملة التحشيد والتعبئة لمواجهة تحالف العدوان ومرتزقته.

و قدمت قبائل الصليف قافلة غذائية احتوت  على المواد الغذائية والحبوب دعما واسنادا لرجال الرجال المرابطين في جبهات العزة والكرامة الذين يذودون عن الأرض والعرض

وأكد المشاركون  أن خيار النصر يرتكز علی عوامل الصمود والهبة الشعبية للذود عن الوطن بكل غال ونفيس حتی تحقيق النصر المؤزر، مشيرين إلی ما تحقق للوطن من مكاسب وانتصارات سياسية وميدانية جراء الالتفاف الشعبي حول الجيش واللجان وتأييد القيادة السياسية وقرارها الحكيم في التعاطي مع مظلومية الشعب اليمني ومواجهة تحالف العدوان.

واستنكر المشاركون الصمت الدولي إزاء الجرائم التي يرتكبها تحالف العدوان بحق الشعب اليمني.. محملين الأمم المتحدة ومجلس الأمن المسؤولية تجاه ما يتعرض له الشعب اليمني من حرب اقتصادية ممنهجة.

كما أكد المشاركون التمسك بالجهاد والسير على خطى الشهداء سيما في ظل ما يتعرض له اليمن من مؤامرات تستهدف هويته ونسيجه الاجتماعي،  مشيرين مشيرة إلى أن خروقات العدوان وجرائمه لن تزيد الشعب اليمني إلا إصرارا وعزيمة في مواجهته .

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا