رسالة اليمن الى العالم

بالوثيقة: ما العلاقة بين إقالة مفتش الخارجية الأميركية وبيع أسلحة للسعودية؟

يمانيون//
قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي، إن إقالة مفتش وزارة الخارجية العام قد تكون مرتبطة بالتحقيق في إعلان الرئيس الأمريكي حالة طوارئ لبدء بيع أسلحة للسعودية.
قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب الأمريكي، إن إقالة مفتش وزارة الخارجية العام قد تكون مرتبطة بالتحقيق في إعلان الرئيس الأمريكي حالة طوارئ لبدء بيع أسلحة للسعودية.
وقالت وكالة “رويترز” إن البيت الأبيض ووزارة الخارجية لم يردا على بيان رئيس لجنة الشؤون الخارجية في مجلس النواب النائب الديمقراطي إليوت أنجيل.
وأبلغ ترامب، مساء الجمعة 15 مايو، الكونغرس بقراره إقالة لينيك من منصب المفتش العام لوزارة الخارجية، في إجراء أثار موجة انتقادات من قبل المشرعين الديمقراطيين الذين يهيمنون على مجلس النواب.
وقالت رئيسة مجلس النواب الأمريكي نانسي بيلوسي، يوم الأحد، إن إقالة الرئيس دونالد ترامب للمفتش العام في وزارة الخارجية ستيف لينيك، قد تكون غير قانونية إذا ثبت أنها إجراء انتقامي.
من جهة أخرى، فتح مشرعان أمريكيان بارزان، يوم السبت 16 مايو، تحقيقا بحق رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، بسبب إقالته المفتش العام لوزارة الخارجية، ستيفن لينيك.

ولينيك، موجود في ذلك المنصب منذ عام 2013 في عهد الرئيس باراك أوباما آنذاك، وهو أحدث المفتشين العامين الذين طردوا من مناصبهم في الأشهر الأخيرة، حيث كان له دور في إجراءات تحقيقات مساءلة مجلس النواب ضد الرئيس دونالد ترامب، وقام بنقل مجموعة من الوثائق إلى المشرعين التي تم تقديمها إلى وزارة الخارجية من قبل رودي جولياني، المحامي الشخصي للرئيس.
المصدر: رويترز

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا