رسالة اليمن الى العالم

الصحة تنفي إصدار وثيقة تزعم التوجيه بقتل المصابين بكورونا

يمانيون../
نفت وزارة الصحة العامة والسكان إصدارها الوثيقة المتداولة تحت عنوان “سري للغاية”، وتزعم التوجيه بقتل كل من يتضح إصابته بفيروس كورونا بواسطة إبرة خاصة.

وأكدت الوزارة في بيان لها، أن ما يتم تداوله عارٍ عن الصحة وليس أكثر من مجرد ورقة تم تزويرها من قبل الأدوات الخبيثة التابعة لتحالف العدوان الأمريكي السعودي الصهيوني على اليمن، امتدادا لما قامت به من إفك وبهتان خلال أكثر من خمس سنوات من العدوان والحصار على الشعب اليمني.

وأوضح البيان إلى “أن الوزارة قامت وما تزال منذ أول يوم أعلنت فيه منظمة الصحة العالمية خطورة الفيروس واعتباره طارئة عالمية في يناير الماضي، بالإجراءات والأعمال والتدريبات والتوعية والتثقيف بما يضمن عدم دخول الوباء إلى الوطن وذلك بالتعاون مع بقية الجهات والقطاعات الحكومية والمجتمعية”.

وذكر البيان أن تلك الجهود أثمرت عن الحفاظ على الوطن لمدة أربعة أشهر غير أن سعي دول تحالف العدوان لنشر هذا المرض في اليمن حال دون بقائه خالياً منه، فانتشر في عدد من المحافظات خاصة الواقعة تحت الاحتلال.

وأهابت وزارة الصحة بجميع وسائل الإعلام والناشطين والشعب اليمني بضرورة رفع الوعي الذي يحصنهم من الوقوع في تضليل العدوان وأدواته وأن يكون سندا للوزارة في معركتها الحالية ضد هذا المرض وعدم الالتفات إلى مثل هذه الأصوات والأكاذيب التي تهدف إلى نشر القلق والخوف في أوساط المجتمع.

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا