رسالة اليمن الى العالم

طهران: مجلس الأمن الدولي أثبت من جديد عزلة أمريكا

يمانيون| وكالات
أكدت ممثلية إيران في منظمة الأمم المتحدة أن اجتماع مجلس الأمن الدولي أمس الثلاثاء اثبت مرة أخرى عزلة أمريكا في الاتفاق النووي والقرار 2231 اللذين كانت أمريكا تسعى لتقويضهما.
ووفقا لوكالة “إرنا” جاء في بيان صادر عن الممثلية أمس الثلاثاء: أن الغالبية الساحقة لأعضاء مجلس الأمن رفضوا مرة أخرى قبول رسالة الولايات المتحدة الأخيرة التي طلبت فيها تفعيل آلية الزناد لإعادة الحظر الأممي على إيران.

وأضاف رفضت 13 من 15 دولة عضوا في مجلس الأمن من ضمنها الدول المتبقية في الاتفاق النووي بقوة، الأهلية القانونية للرسالة الأمريكية.

وشدد على أن أعضاء مجلس الأمن أوضحوا بأن أمريكا وبعد خروجها من الاتفاق النووي لم تعد عضوا مشاركا فيه وبناء عليه لا تمتلك الحق لإعادة فرض الحظر الذي كان مفروضا من قبل مجلس الأمن ضد إيران وهو حق مكفول فقط للدول المشاركة في الاتفاق النووي.

واعتبر البيان أن موقف مجلس الأمن الدولي اثبت مرة أخرى عزلة أمريكا في الاتفاق النووي والقرار 2231 الصادر عن هذا المجلس، مضيفا أنه نظرا لان هدف أمريكا كان تقويض القرار 2231 والاتفاق النووي فإن إيران على ثقة أن أعضاء مجلس الأمن سيواصلون منعها من إضعاف منظمة الأمم المتحدة ومنها مجلس الأمن.

وأكدت ممثلية إيران في الامم المتحدة انه وفيما يتعلق بالاتهام الذي لا أساس له الذي طرحته أمريكا ضد إيران في مجلس الأمن، ينبغي الالتفات إلى أن جميع مشاكل الشرق الأوسط تقريبا ناجمة عن استمرار احتلال فلسطين من قبل الكيان الإسرائيلي وسياساته التوسعية المدعومة من قبل أمريكا.

وختم البيان بان سياسات أمريكا التدخلية والمزعزعة للاستقرار وإجراءاتها الهدامة لا يمكن التغطية عليها بمعرکتها المخزية.

وكان رئيس مجلس الأمن الدولي، مندوب إندونيسيا لدى الأمم المتحدة، ديان تريانشاه دجاني، قد أعلن عدم وجود توافق بين أعضاء المجلس بشأن طلب الولايات المتحدة تفعيل آلية الزناد لاستئناف الحظر ضد إيران، ولذلك لا يمكن اتخاذ إجراء تجاه هذا الطلب.

قد يعجبك ايضا