رسالة اليمن الى العالم

مجلس الشؤون الإنسانية يدين مايتعرض له نازحي مأرب، ويدعو المنظمات الأممية للتدخل

يمانيون – تواصل ردود أفعال محلية على مواقع التواصل الإجتماعي متضامنة مع الأسر اليمنية في مخيمات النازحين بمدينة مأرب، منددة بالتصرفات الهمجية والمخزية من قبل مسلحي ماتسمى بالقوات الأمنية الخاصة، والتي طالت الكثير من النساء في مخيمات النازحين بالمدينة.

وأدان رئيس دائرة التنسيق بالمجلس الأعلى فيصل مدهش ما تقوم به الاجهزة الامنية الموالية لقوى الاحتلال في مدينة مأرب من مضايقات واستدعاءات والتحقيق مع النازحين رجال ونساء في الليل والنهار.

ودعا مدهش في تغريدة له على تويتر رصدها “يمانيون” المبعوث الاممي والوكالات والمنظمات الاممية والدولية والمحلية، التدخل لحماية النازحين واحترام خصوصيتهم وفقاً للقوانين الانسانية.

وكشفت وثيقة موجهه الى محافظ مارب الموالي للعدوان سلطان العرادة تلقي الوحدة التنفيذية لإدارة مخيمات النازحين عدة شكاوي من أسر النازحين بالمخيمات تفيد بتعرض العديد من النساء لمضايقات واستدعاءات ليلية بحجة التحقيقات، او مايسمى بإجراءات أمنية من قبل قوات أمنية مسلحة بقيادة المدعو عبدالغني الشعلان.

وتشكل تلك الاجراءات والاستدعاءات الليليةاساءة الى الأعراض ومس بالكرامة وقلقا كبيرا لدى الأسر النازحةوسط تجاهل قيادة المحافظة لبلاغات عدة حول مايمارسه رجال الأمن من تحرشات ومضايقات بحق النساء أثناء فترة الإستجواب ليلا.

قد يعجبك ايضا