رسالة اليمن الى العالم

عدن بلا عيد

يمانيون/ متابعات

أوضاع ماساوية  تعيشها محافظة عدن  خاصة في مناسبة عيد الاضحى المبارك وعدم قدرة الاهالي على توفير متطلبات العيد من الاضحية الى الاحتياجات الاخرى.

مصادر اكدت ان اغلب الاسر التزمت منازلها وغابت عنها فرحة العيد و لم يستطيع اغلب سكان المدينة توفير الاضحية نتيجة الارتفاع الجنوني لاسعارها بالاضافة الاوضاع الاقتصادية المتردية التي يعيشونها وانقطاع مرتباتهم لاشهر.

وقالت المصادر ان اغلب سكان عدن لايمتلك  ثمن الاضحية التي اصبحت لمن استطاع اليها سبيلا حيث اكتفت الاسر المقتدرة بشراء اللحم (بالكيلو) وبعضها اكتفت بالدجاج والبعض الاخر اعتمد على الخضار.

فقد حال الواقع المعيشي السيئ الذي يعيشه  الاهالي دون استطاعتهم شراء أضحية عيد الأضحى المبارك هذا العام.

وتعيش أغلب الأسر في عدن وضعا معيشيا واقتصاديا متدهورا بسبب الغلاء الفاحش في جميع متطلبات الحياة نتيجة لانهيار القيمة الشرائية للعملة المحلية مقابل العملات الأجنبية، بالإضافة إلى عدم انضباط صرف الرواتب شهريا.

وشهدت أسواق الأغنام والماشية في عدن تراجعا كبيرا في إقبال الناس على شراء أضحية العيد، لم تشهده من قبل.

قد يعجبك ايضا