Herelllllan
herelllllan2

كاتب مصري : لهذا السبب رفض صهاينة العرب حضور القمة العربية؟

يمانيون – متابعات
قالوا اذا حضرت الشياطين انصرفت الملائكة، وقد شاهدت الرئيس الفنزويلي السابق شافيز يرفض دخول قاعة الاجتماعات في الامم المتحدة بسبب وجود الارهابي الشيطاني “جورج بوش”، وبعد خروج الارهابي بوش دخل الرئيس الفنزويلي شافيز وقال “انا اصلى لأجل طرد الشيطان من هذا المكان، فقبل دقائق كان الشيطان هنا”.
وهذه حقيقة لكن بين الملائكة مازال يوجد بعض المنافقين الذين حضروا القمة العربية مثل الخائن اليمني رشاد العليمي مرتزق العدوان الاول وممثل قوى العدوان والخائن الاول في اليمن، لكن أفضل ما في القمة العربية هو غياب كل عملاء الصهاينة مثل محمد بن سلمان “عبد الامريكان والانجليز ال مردخاي”، ومحمد بن زايد ال الامريكان، والعميل الصهيوني محمد السادس حاكم المغرب، والان نستطيع القول ان أبرز صهاينة العرب لم يحضروا القمة الاعرابية.

الحمدلله بلد “المليون شهيد” لم تدنس من صهاينة العرب
الجزائر بلد “المليون شهيد”، العرب جميعا يضربوا لها الف تعظيم سلام لأنها قدمت كل ما تملك من أجل تحرير الجزائر، وهذا الوطن تحرر بالدم ولذلك هو البلد العربي الوحيد الذي عجز الصهاينة واعرابهم عن التدخل فيه أو قلب نظام الحكم فيه، انه البلد العربي الطاهر الشريف الذي وقف بجانب مصر وسوريا في حربهم ضد الصهاينة، والبلد الوحيد الذي رد الجميل لمصر على دعمها للتحرر من الاحتلال الفرنسي بكتائب من جيشها وبطائراتها وبأموالها حتى تمكنت مصر من الصمود بعد النكسة وخوض حرب الاستنزاف.
انه البلد العظيم الذي شهد له عدو العرب الاول الارهابي “موشي ديان” قائلا “ان اشرس مقاتلين قاتلهم الصهاينة في الحرب هم مقاتلي الجزائر”، انها الجزائر العظيمة القوية الصلبة والتي انتصرت وصمدت ومازال شعبها قوي وصامد وعظيم، ولذلك كنت سأحزن كثيرا اذا دنسها صهاينة العرب، شكرا لك يا رب على عدم تدنيس أرض الشهداء من صهاينة العرب.
واتذكر في العام 2014 وعندما دنس الشيطان سلمان بن عبدالعزيز أرض مصر كتبت مقالا بعنوان “الشيطان يدنس ارض مصر”، وحينها اغلقوا لي حسابي في تويتر وفيس بوك، لكن للأسف اغلق النظام المصري الخائن قناة المنار اللبنانية التي احبها واعشقها، فحمدا وشكرا لك يا رب على عدم تدنيس شياطين العرب لبلد المليون شهيد.

هل يجوز ان يحضر شخص دمر اليمن وسوريا والعراق من أجل اسرائيل؟
لمن لا يعلم عدم وجود ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في القمة العربية في الجزائر، يعود لعدة أسباب أولها: أنه يريد ان يرضى عنه اشقائه الصهاينة ويوافقوا على تعيينه ملكا للمملكة الارهابية الوهابية الصهيونية السعودية، واذا حضر قمة فلسطين في الجزائر فربما يغضبون عليه ويأتوا بمنافسه بن نايف لحكم المملكة كما
فعلوا مع مرسي عام 2013 ، حينما أقالوه وعينوا السيسي بعدما ارسل رئيس وزراء مصر إلى غزة للتضامن معها في عدوان 2012.
ثانيا: لا يجوز ان يحضر ممثل دولة “جده” عبدالعزيز تنازل عن فلسطين عام 1918 أي قبل تأسيس “الكيان الغاصب” فيها ب30 سنة ودعمت عائلته كل الحروب الصهيونية على فلسطين والدول العربية من حرب 1948 إلى حرب 2022 على غزة.
ثالثا: لا يجوز ان يحضر قائد قطار التطبيع “قمة فلسطين” في الجزائر، فماذا سيقول؟ هل يقول دولة اسرائيل الشقيقة وإيران العدو؟ كما يروجون ذلك في العالم اجمع.
رابعا : أن بن سلمان هو العدو الاول للعرب ولذلك لن يحضر قمة العرب.

* الشحات شتا – كاتب مصري

قد يعجبك ايضا