Herelllllan
herelllllan2

صنعاء.. اللجنة العسكرية تلتقي المستشار العسكري للمبعوث الأممي

صنعاء.. اللجنة العسكرية تلتقي المستشار العسكري للمبعوث الأممي

يمانيون/ صنعاء

عقدت اللجنة العسكرية والأمنية الوطنية اليمنية للمفاوضات اليوم اجتماعا مع المستشار العسكري للممثل الأممي في اليمن الجنرال هايوورد في مبنى وزارة الخارجية بالعاصمة اليمنية صنعاء.. ويأتي اللقاء العسكري اليوم الذي جمع اللجنة العسكرية اليمنية للمفاوضات مع المستشار العسكري للممثل الأممي في ظل المساعي الأممية والوعود لتثبيت الأوضاع العسكرية والسياسية في اليمن وفي ظل الخروقات العدوانية.

وأكدت اللجنة العسكرية على لسان رئيسها اللواء الركن يحيى عبدالله الرزامي أنه لا يمكن الصمت على خروقات العدوان المستمرة منذ انتهاء الهدنة السابقة، ونحن الى الان لازلنا ملتزمين بضبط النفس من اجل إحلال السلام واذا لم يحكم الطرف الاخر العقل وضبط النفس والجدية للسلام فنحن مستعدون للرد والردع فنحن ندعوا للسلام لا للاستسلام.

و أكد اللواء الرزامي أن من حق اليمن وشعبها أن ينعموا بالاستقرار والأمان  وان يستفيد الشعب من ثرواته وخيراته وانه يجب على كل المعتدين إيقاف النهب المستمر لثروات اليمن ودفع المرتبات ورفع الحصار عن الموانئ والمطارات وإيقاف العدوان وبشكل عاجل ما لم فالجيش اليمني قادر على اخذ كل هذه الحقوق بالقوة ..وفي نهاية اللقاء اشار اللواء الرزامي للممثل الاممي ان صبر القيادة الحكيمة قد ينفذ في ظل المماطلة والاستهتار الدولي وبالتالي لابد من اظهار حقائق النوايا الجادة بالدفع بعملية السلام واجبار دول العدوان على إيقاف عدوانهم وخروقاتهم وفتح الطرقات والمعابر والبدء الفعلي بمعاجلة الملفات الانسانية بشكل عاجل

الجدير بالذكر أنه وبعد وصول الممثل الأممي لليمن وإعلانه أن جلسة مجلس الأمن ستكون الأولى من صنعاء وفي ظل فرص القوات المسلحة اليمنية خيارات السلام وتثبيت قواعد الاشتباك أُجبر المجتمع الدولي على الرضوخ والاعتراف بصنعاء.. وتشير اللقاءات المكثفة على أن الدفع بعجلة السلام في اليمن أصبحت ضرورة ملحة على مجلس الأمن والدول المعتدية التي فشلت فشلاً ذريعاً في كسب أي انتصار على اليمن واليمنيين.

قد يعجبك ايضا