Herelllllan
herelllllan2

فيضانات غير مسبوقة تودي بحياة ستة أشخاص على الأقل في سلوفينيا

فيضانات غير مسبوقة تودي بحياة ستة أشخاص على الأقل في سلوفينيا

يمانيون../

أودت الفيضانات والانهيارات الناجمة عن الأمطار الغزيرة التي ضربت مؤخرا سلوفينيا بحياة ستة أشخاص على الأقل وتسببت بأضرار بأكثر من نصف مليار يورو .
وبحسب ما أفادت الشرطة الإثنين فقد أغرقت الأمطار الغزيرة منذ الخميس قسما كبيرا من وسط البلاد وشمال شرقها، في “أسوأ كارثة طبيعية” منذ استقلال سلوفينيا العام 1991 لترتفع حصيلة قتلى الفيضانات غير المسبوقة في سلوفينيا إلى 6 قتلى.
والأحد، سقط أحد المشاركين في عمليات التنظيف في حفرة أودت به، فيما عثر على جثة رجل آخر في بحيرة، حسبما قالت الشرطة لوكالة الأنباء الفرنسية.
والجمعة، قضى سائحان هولنديان وعثر على جثتي اثنين من السكان السبت.
وواصل المسعفون الإثنين، تنظيف محاور طرق تؤدي إلى البلدات الأكثر عزلة وتقييم الأضرار، علما بأن الحكومة قدرت قيمتها بأكثر من نصف مليار يورو.
وسلوفينيا عضو في الاتحاد الأوروبي وحلف شمال الأطلسي. وقد طلبت تزويدها أجهزة للحفر وجسورا جاهزة ومروحيات وجنودا.
ووصلت شاحنة أولى تقل مساعدات إنسانية مساء الأحد إلى المجر، أعقبتها مروحية قدمتها كرواتيا وإسبانيا.
وأعلنت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين عبر منصة “إكس”، أنها ستزور سلوفينيا الأربعاء “لمعاينة الأضرار” و”مناقشة مساعدة الاتحاد الأوروبي”.
وأكد المستشار الألماني أولاف شولتز أن بلاده أرسلت مسعفين، مبديا “استياءه” من “كارثة فظيعة تسببت بها الفيضانات في سلوفينيا والنمسا”.
وتم الأحد انتشال جثة رجل من بحيرة في جنوب النمسا. كذلك، أحدثت الأمطار الغزيرة فيضانات وانزلاقات للتربة في هذا البلد.
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com