Herelllllan
herelllllan2

المعجزة قادمة

المعجزة قادمة

أحمد الزبيري

أمريكا تعود للشرق الأوسط من بوابة البحر الأحمر بعد ان اعتقدت انها ستقضى على روسيا من أوكرانيا وستستحوذ على بحر الصين .. الصين بالأمس تقول لمن تعتقد انها مازالت الدولة العظمى الوحيدة لا شان لكي ببحر الصين وقضيتنا مع الدول الجارة المشاطئة لهذا البحر شأن خاص بالمنطقة وفي أوكرانيا تهزم وتعتقد ان الحلقة الضعيفة هي اليمن.

استعراض القوة بالبوارج والغواصات وحاملات الطائرات في البحر الأحمر قد تكون هي المقبرة الأخيرة لعظمة أمريكا (ولا عظيم الا الله ) وامريكا دولة مادية منحطة وتعتقد ان بإمكانها ان تعود بسيطرتها على باب المندب عظيمة كما توهمت لثلاثة عقود .

لمعرفة ماهية أمريكا في السنوات الأخيرة علينا النظر الى رؤسائها وخاصة الملياردير الصعلوك ترمب والشائخ بايدن هذه هي أمريكا عجوز ومجنونة فلا داعي ان تستعرض علينا لان هزيمتها منا ستكون كارثة عليها وستضع نهايتها فالصين دولة توازي أمريكا اقتصادياً وعسكريا وتفوقها سكانا وكذلك روسيا ، اما انتصار اليمن فهي المعجزة في زمن لم يعد فيه معجزات .

قلنا منذ بداية العدوان ان هذا العدوان تقوده أمريكا وتنفذه ادواتها الإقليمية ويغطيه خونة وعملاء من الداخل تحت مسمى الشرعية وقلنا ان لأمريكا أهدافا فهمها لا يحتاج الا الى مقدار من التفكير وقليل من الوعي ولكن من أعطوا الربوبية لأمريكا لا يفهمون والان أيضاً لن يفهموا ما نقوله وربما أمريكا تفهم قبل فوات الأوان انها ستهزم الصين بإغلاق طرق التجارة وفي محورها باب المندب ولا تعي ان هزيمتها ستاتي من مكان آخر .

ثلاثة الف او ثلاثين الف او ثلاثمائة الف او حتى ثلاثة ملايين لن تحقق نصراً لهذه الإمبراطورية التي تمضي بخطى متسارعة الى حتفها ومؤشرات هذه النهاية واضحة وكل الشعوب باتت تكره عنجهية النخبة النيولبرالية بما فيها الشعب الأمريكي المنقسم راسيا وافقياً بين البيض المتعصبون والسود الأفارقة المظلومون وديمقراطية المثلية والعابرين جنسياً .

ستتساقط حجار الدومينو ليس في افريقيا بل وفي أروربا .. هناك لم تعد الشعوب تثق في نخبها واحزابها بيسارها ويمينها ووسطها وفرنسا في هذا الاتجاه نموذج اما المانيا التي أصبحت تخلط بين الصهيونية والفاشية فهي ذاهبة ربما لما هو أسوأ والامبراطورية العجوز تحلم باستعادة امجادها وهذه اي بريطانيا وراء كل مصائب هذا العالم ولكن أمريكا ستكون ضحيتها الأخيرة .

منذ انهيار الاتحاد السوفيتي وامريكا وفرنسا تؤهل قيادات عسكر افريقيا ولكن هؤلاء عرفوا أمريكا وادركوا ان أمريكا وأوروبا تريدهم عبيد يحكمون شعوبهم لنهب ثروات افريقيا .. الأنظمة التي تعرف ان وجودها مرتبط بالغرب الاستعماري في افريقيا مرعوبة ..من نيجيريا الى السنغال الى ساحل العاج…الخ  لأنها تعي ان نهايتها قادمة والنيجر الغنية بثرواتها والمفقرة بسبب فرنسا وامريكا اعجزت تلك الدول الافريقية ومن خلفها الامريكان والاوربيين والقياسات المخابراتية الامريكية بزيارة موظفة الخارجية الامريكية الى نيامي ان وضع الدولة العظمى عاجزة امام قيادات عسكرية وطنية في هذا البلد قررت ان تتحرر .

ما يهمنا هو ان أمريكا أتت الينا بعد ان كانت تشن حروبها عبر الأنظمة العميلة وعبر ادواتها الإقليمية الأن ظهرت بذاتها ونفسها وهذا ما كنا نريد ليفهم من لم يفهم ان العدو الرئيسي لنا في اليمن ولكل شعوب الأرض هي أمريكا والمعجزة قادمة بإذن الله .

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com