Herelllllan
herelllllan2

في مؤتمر الوحدة الإسلامية.. شخصيات علمائية وعسكرية تشيد بالخروج المليوني في المولد النبوي باليمن

في مؤتمر الوحدة الإسلامية.. شخصيات علمائية وعسكرية تشيد بالخروج المليوني في المولد النبوي باليمن

يمانيون../

علّق عدد من الشخصيات العلمائية والعسكرية في مؤتمر الوحدة الإسلامية بنسخته الـ 37 في العاصمة الإيرانية طهران عن الخروج المليوني بمناسبة المولد النبوي الشريف في اليمن.

وفي تصريحات خاصة للمسيرة، قال مفتي الديار اليمنية العلامة شمس الدين شرف الدين إن “الشعب اليمني عبّر عن طبيعته وسجيته بعفوية بخروجه المليوني المُشرف بإحياء ذكرى مولد رسول الله صلوات الله عليه وعلى آله لإعلانه مقابلة الوفاء بالوفاء ومحبته لله ولرسوله والتمسك بما جاء به النبي الخاتم.

من جانبه، نائب الأمين العام لحزب الله الشيخ نعيم قاسم أشار إلى أن المسلمين يحتفلون بالمولد النبوي الشريف في أنحاء العالم، لكن الخروج المليوني في اليمن وبهذا الشكل الذي يعبر عن حب الشعب اليمني وتعبر أيضاً عن استعداده للتضحية من أجل الإسلام رغم كل الظروف الصعبة التي يعيشها.

ولفت الشيخ نعيم إلى أن الشعب اليمني لم يُضيع البوصلة بل يذكر المسلمين بأن بوصلتنا محمد صلوات الله عليه وعلى آله.

من جهته، اللواء يحيى رحيم صفوي مستشار قائد الثورة الإسلامية في إيران بارك أسبوع الوحدة الإسلامية للشعب اليمني العظيم صاحب الحضارة العريقة، قائلا: “لقد رأيت صور احتفاء اليمنيين بالمولد النبوي وهي تدل بوضوح على محبتهم للنبي الأكرم فاليوم اليمنيون باتوا قدوةً تُحتذى”.

بدوره، قال سفير الجمهورية اليمنية في طهران إبراهيم الديلمي: “في ذكرى أسبوع الوحدة الإسلامية أصبح شعبنا اليمني بفضل الله سبحانه وتعالى ملهم ونموذجا يُحتذى به لبقية شعوب الأمة لرفع راية القرآن وتقديس النبي الأعظم صلوات الله عليه وعلى آله لأنهما من يتعرضان للهجمة الغربية الشرسة”.

إلى ذلك، قال قائد الحرس الثوري الإيراني اللواء حسين سلامي: “نحن دوما ننظر إلى اليمن بأنه منبع للإيمان، فاليمنيون شعبٌ محبٌ للنبي الأكرم ولأهل البيت عليهم السلام وهذا التمسك بالسيرة النبوية هو الذي جعل اليمن صُلبا في مواجهة الصعوبات”.

في حين أوضح العميد أمير حاجي زادة قائد القوات الجوفضائية في الحرس الثوري الإيراني، أن احتفال اليمنيين بالمولد النبوي الشريف وتجمعهم الضخم لا نظير له عالميا، مؤكدا أن اليمنيين يملكون قائدا عظيما ومحاولة كسر شوكتهم عسكريا فقد بائت بالفشل.

فيما قال، العميد علي رضا تنغسيري قائد بحرية الحرس الثوري الإيراني: “حين ما نرى اليمنيين يخرجون احتفاءً بالنبي الأكرم بهذه الأعداد فأننا نشعر بالفخر”، مشيرا إلى أن اليمنيين يحضرون في الميادين للدفاع عن الرموز الإسلامية ولقد سطروا ملاحمًا بطولية.

وانطلقت أعمال مؤتمر الوحدة الإسلامية الـ 37 في طهران، الأحد الماضي تحت شعار “التعاون الإسلامي لتحقيق القيم المشتركة”.

قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com