Herelllllan
herelllllan2

حماس تعتزم تعليق المفاوضات لحين إدخال المساعدات إلى شمال قطاع غزة

حماس تعتزم تعليق المفاوضات لحين إدخال المساعدات إلى شمال قطاع غزة

يمانيون../

أكدت مصادر مقربة من حركة المقاومة الإسلامية حماس، اليوم السبت، أن الحركة تنوي تعليق مفاوضات التهدئة وصفقة التبادل إلى أن يتم إدخال المساعدات والإغاثة إلى شمال قطاع غزة.
ونقل المركز الفلسطيني للإعلام عن تلك المصادر، قولها: لا يمكن إجراء مفاوضات والجوع ينهش في الشعب الفلسطيني.
ويعاني 700 ألف فلسطيني في محافظة غزة ومحافظة شمال غزة، من مجاعة حقيقية؛ نتيجة استمرار العدو الصهيوني في رفض إدخال أي مساعدات لديهم.
وسبق أن أكدت وكالة أممية أن العدو لم يسمح منذ أسابيع بإدخال أي مساعدات إلى غزة وشمالها، في وقت تفاقمت الأوضاع الإنسانية مع عدم توفر أي مواد غذائية.
واضطر الفلسطينيون إلى طحن أعلاف الحيوانات وخلطها بالقليل من الذرة أو القمح لتوفير متطلبات الطعام.
وتسببت المجاعة الناجمة عن سياسة العدو الصهيوني المحتل واستخدامه التجويع كسلاح من أسلحة الحرب، في استشهاد عدد من المواطنين خاصة الأطفال.
وفي وقت سابق، أكد رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، على أن المقاومة لن ترضى بأقل من الوقف الكامل للعدوان، وانسحاب جيش الاحتلال خارج القطاع، ورفع الحصار الظالم وتوفير المأوى الآمن والمناسب للنازحين والمشردين بسبب جرائم العدو وعودة النازحين خاصة إلى شمال القطاع ووقف سياسة التجويع الهمجية والالتزام بإعادة الإعمار وكلها متطلبات إنسانية ومحل إجماع في الأمم المتحدة ومؤسسات حقوق الإنسان وقرار محكمة العدل الدولية وعلى الاحتلال أن ينصاع لها.
وقال هنية: إن تحقيق صفقة تبادل أسرى يتم من خلالها الإفراج عن أسرانا خصوصاً القدامى وذوي الأحكام العالية هو هدف من أهداف هذه المفاوضات ولا يمكن القفز عن ذلك.
قد يعجبك ايضا
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com