رسالة اليمن الى العالم

الجزائر بطلة أفريقيا

يمانيون – كتابات – د. محمد النظاري

ما قدمه محاربو الصحراء، نجوم المنتخب الجزائري الشقيق من مستويات عالية في بطولة أفريقيا التي اختتمت في وقت متأخر من مساء الأمس، جعلهم محط أنظار الرياضيين في كل مكان.

منتخب عنيد اثبت أنه لا يمكن قهره، وما الهدف العالمي لمحرز في الوقت بدل الضائع بمرمى نيجيريا، والذي مكن الجزائريين من بلوغ النهائي أمام السنغال، إلا دليل على عالمية نجوم الجزائر ورفضهم الاستسلام حتى صافرة الحكم.

المنتخب الجزائري هو بطل أفريقيا (بغض النظر عن نتيجة النهائي الذي دار عقب كتابة العمود) والذي كلنا أمل أن يكون الفوز حليف أشقائنا نظير ما قدموه طيلة مباريات البطولة.

الأداء الذي أبهر الجميع، جعل حسرتنا أكبر لعدم مشاركة نجوم الجزائر في كأس العالم الأخيرة بروسيا، والأمل كبير ببلوغ الكأس القادمة بهذا العطاء المتميز.

كنا نتمنى للأشقاء في تونس الظفر بالمركز الثالث، ولكن نيجيريا أنهت هذا الحلم تماما كما فعلت السنغال حينما أقصت التوانسة من بلوغ النهائي، ونتمنى التوفيق لهم في المسابقات القادمة.

المنتخب المصري كان أكبر الخاسرين بخروجه المبكر، وهو ما انعكس على الجماهير التي قاطعت البطولة، وكانت المدرجات الفارغة نقطة مظلمة في مشوار الاستضافة المضيء، والذي أبدع فيه الفراعنة بجدارة.

منتخبا بنين ومدغشقر رغم المشاركة الأولى، قدما ما لم تقدمه المنتخبات التي لها باع كبير في البطولة، وهي رسالة بأنه لا كبير في عالم الكرة.

ما زالت الكأس الأفريقية أفضل من نظيرتها الآسيوية، خصوصا أن الأخيرة غيرت من نظامها وهو ما مكن منتخبات ضعيفة من بلوغ النهائيات مما أثر على المستوى العام للبطولة.

قد يعجبك ايضا