رسالة اليمن الى العالم

إتحاد الإعلاميين يختتم دورة في الحماية الإلكترونية بصنعاء

يمانيون../

اختتمت، اليوم الخميس، في صنعاء دورة تدريبية نظمها اتحاد الإعلاميين اليمنيين بعنوان “الحماية الإلكترونية للإعلاميين من التجسس والاختراق”.

شارك في الدورة التي استمرت على مدى أربعة أيام، عدد من الإعلاميين اليمنيين من مختلف وسائل الإعلام الوطنية، تلقوا خلالها العديد من المهارات في مجال التجسس الالكتروني وحماية بيئة العمل الإعلامي من التجسس والقرصنة.

وفي حفل الاختتام تطرق رئيس الاتحاد عبد الله الصبري إلى أن الرؤية المستقبلية للاتحاد وخروج المتدربين بالفائدة والعمل من خلال تحصين مواقع التواصل الاجتماعي والمواقع الالكترونية والقنوات من الاستهداف الذي يقوم به العدوان بجانبيه العسكري والإلكتروني للإعلاميين اليمنيين.

من جانبه أوضح أمين عام الاتحاد حسن شرف الدين أن الاستمرار في العمل الإعلامي ورصد انتهاكات قوى العدوان، داعيًا المتدربين إلى اليقظة والتنبه لمواجهة الحرب الإلكترونية التي يشنها العدوان من خلال أقلامهم المأجورة وبرامجهم التجسسية لإيقاف صوت الشعب ومظلوميته وجرائم العدو وانتهاكاته.

وكرم رئيس الاتحاد صبري عدد من المتدربين ومدرب الدورة محمد جسار على جهوده وأدائه الرائع وعمله المكثف لتلقين المتدربين الحلول لمواجهة برامج التنصت والتجسس لحماية أنفسهم وبيئة العمل التي من خلالها يبعثون رسائل للعدوان السعودي الأمريكي والرأي العام عن مظلومية الشعب اليمني وانتهاكات العدوان وجرائمه وحصاره منذ خمس سنوات.

قد يعجبك ايضا