رسالة اليمن الى العالم

متحدث الخارجية الإيرانية: الإرهاب الطبي المهنة الجديدة للدبلوماسيين الأميركان

يمانيون//
اعتبر المتحدث باسم وزارة خارجية الجمهورية الإسلامية الإيرانية، يوم السبت، أن الدبلوماسيين الأميركان كانوا منذ زمن طويل يمارسون الإنقلابات وتسليح الإرهابيين والتحريض على العنف الطائفي ودعم عصابات المخدرات وسائر الأمور، وأضيف إليها مهنة جديدة وهي الإرهاب الطبي.

وفي تغريدة له على تويتر وردا على المزاعم الواهية لوزير الخارجية الاميركي ضد الدبلوماسيين الإيرانيين، كتب عباس موسوي: إن الدبلوماسيين الأميركان ومنذ زمن طويل كانوا كانوا يمارسون هذه الأمور: الإنقلابات، تسليح الإرهابيين، تأجيج نار العنف الطائفي، دعم عصابات المخدرات، ممارسة الغطرسة ضد الحكومات والشركات، التجسس حتى على حلفاء أميركا، مغازلة الديكتاتوريين والسفاحين والإرهابيين وغيرها.

وأضاف: إلا أن بومبيو (رجل سي.آي.ايه او نفسه وزير شؤون الكراهية) وأسياده بلغوا بهذه الأمور مستوى جديدا تماما تمثل في الإرهاب الطبي. ولذلك فإن ضمير بومبيو مليء بالشعور بالذنب والعار مما يضطره إلى التوسل حالات التهرب الجنوني.

الجدير بالذكر، أن وزير الخارجية الأميركي وفي تصريحات واهية ولا أساس لها اتهم الدبلوماسيين الايرانيين بالضلوع في عملية اغتيال في تركيا، واعتبرهم من عناصر الإرهاب والتفجير في أوروبا.

اعلان دعم السلة الغذائية لرعاية اسر الشهداء
قد يعجبك ايضا