رسالة اليمن الى العالم

حزب الأمة يستنكر إجرام داعش بحق المواطنين في ابين ويحمل تحالف العدوان المسؤولية

 

يمانيون../

استنكر حزب الأمة بشدة ماقامت به عصابات الفحش والإجرام والارهاب المسماة (داعش) في محافظة أبين من عمليات ذبح وتفجير وإعدام بحق العشرات من المواطنين اليمنيين في جريمة تهتز لقبحها الجبال وتخجل من فظاعتها الوحوش ضمن سلسلة من الجرائم المقززة التي ترتكبها تلك الجماعات الإجرامية بحق اليمنيين.

وحمل الحزب في بيان صادر عنه السبت 5 ديسمبر 2015 ، قيادات ما يسمى بالتحالف العربي المسؤولية الجنائية والقانونية والأخلاقية لهذه الجرائم لأنهم من يوفرون الحماية والغطاء السياسي والدعم المادي واللوجستي لهذه العصابات ونؤكد بأن لأبناء شعبنا كامل الحق الشرعي والقانوني في ملاحقة المباشرين لهذه الجرائم ومن ساندهم وتستر على جرائمهم للانتصاف منهم وجلبهم إلى ساحات العدالة”.

 وأهاب الحزب  بأبناء شعبنا اليمني في مختلف المدن والمديريات بأن يكونوا على أتم الاستعداد والجهوزية لمحاربة واستئصال هذه الظواهر المنافية لكل القيم الدينية والإنسانية وندعو كافة القوى السياسية والمكونات المجتمعية لإدانة واستنكار هذه الظواهر والسعي الفعال لمحاربتها وتجفيف منابعها المختلفة بالتعاون والتنسيق مع كافة الجهات المختصة.

مستهجناً الصمت المخزي والتجاهل من قبل المجتمع الدولي والمؤسسات الدولية المعنية حيال هذه الجرائم لا يدع مجالا للشك أن الدول المهيمنة على هذه المؤسسات تتجاهل المسئولية التاريخية والأخلاقية بما يتنافى مع المعاهدات والمواثيق الدولية كما تفضح الشعارات البراقة التي تتاجر بها الكثير من الدول والهيئات الدولية والمنظمات الحقوقية حول الحقوق والحريات ومحاربة الإرهاب.

 وجدد حزب الأمة الدعوة لأحرار العالم (دولاً ومنظمات وجماعات وأفراد) إلى التصدي الحازم لهذه الجرائم الفظيعة التي تتكرر في أكثر من مكان في المنطقة والعالم بما يتناسب مع حجم وهول الجرائم المرتكبة.

قد يعجبك ايضا