رسالة اليمن الى العالم

الأمم المتحدة : الفشل في معاقبة بن سلمان أمر خطير للغاية

يمانيون – متابعات

إنتقدت المقررة الخاصة للأمم المتحدة المعنية بحقوق الإنسان أنييس كالامار بشدة قرار واشنطن عدم فرض عقوبات على ولي العهد السعودي محمد بن سلمان، بعدما اكد تقرير للاستخبارات الامريكية ضلوعه في قتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي.

وقالت كالامار إن الفشل في معاقبة بن سلمان أمر خطير للغاية .. مشبهة اياه بشخص أدين في المحكمة، ولكن سُمح بعد ذلك بالإفراج عنه.

وأفادت المحققة الأممية بأنه يجب على واشنطن ألا تمنح حصانة لولي العهد السعودي من الدعاوى المدنية وأن تضمن كشف السرية عن جميع المعلومات.

من جهة أخرى دعت كالامار الحكومة السعودية للكشف عن مصير جثة خاشقجي وعما إذا تم التخلص منها في القنصلية باسطنبول.

وجاء تعليق كالامار بعد أن نشرت إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تقريراً خلص إلى تورط بن سلمان في مقتل خاشقجي.

وقال التقرير الذي رفعت عنه السرية وأصدرته إدارة بايدن ليلة امس، إن بن سلمان وافق على خطة للتخلص من الصحفي جمال خاشقجي والذي كان يعيش في الولايات المتحدة .

من جهتها أعربت منظمة الديمقراطية الآن للعالم العربي التي تتخذ من الولايات المتحدة مقراً لها عن ارتياحها للشفافية التي ابدتها إدارة الرئيس بايدن بشأن مقتل خاشقجي، وقالت: “الآن نحن بحاجة إلى عقوبات على الأمير السعودي المسؤول”.

بدوره قال الناشر والرئيس التنفيذي لصحيفة (واشنطن بوست) فريد رايان والتي كان خاشقجي يكتب فيها انه “منذ اليوم الذي قتل فيه هذا الصحفي البريء بوحشية، طالبنا بأمرين مهمين : الكشف عن الحقائق ومحاسبة المسؤولين، وقد كشف التقرير الحقائق. والآن، يجب أن يحاسب الرجل الذي سمح بهذا القتل الوحشي”.

قد يعجبك ايضا