رسالة اليمن الى العالم

ناطق الجهاد الإسلامي يحمل العدو الصهيوني مسؤولية التصعيد

يمانيون// متابعات

قال ناطق حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين طارق سلمي إن حكومة العدو الصهيوني باعتداءاتها تحاول أن تبحث عن صورة انتصار في القدس المحتلة وتحاول أن تثبت للمستوطنين حضورها وتحكمها بموازين القوى.

وأشار سلمي في تصريح للمسيرة، اليوم الأحد، إلى أن الفصائل الفلسطينية تتابع وتقيم الأحداث في الأقصى وتتشاور مع مختلف المكونات ولن تقف مكتوفة الأيدي وسترد بقوة على الاعتداءات.

وأوضح أن ما في جعبة المقاومة قادر على الرد في الزمان والمكان المناسبين والذي يتحمل مسؤولية التصعيد هو العدو الصهيوني.

ولفت إلى أن غزة أسقطت رئيس الحكومة السابق بنيامين نتنياهو وهي قادرة على إسقاط غيره من الجنرالات تحت ضربات المقاومة.

وذكر أن كيان العدو يستغل حالة التطبيع لتمرير سياساته لتهويد القدس وتصفية القضية الفلسطينية ويعمل على تفتيت العرب على أسس طائفية وعرقية.

وختم بالقول إن فلسطين أكدت أن العدو الصهيوني هش وعلى من يطبع أن يراجع حساباته لأن هذا العدو يهدف لمصادرة الحقوق والحريات في منطقتنا العربية.

قد يعجبك ايضا